رئيسيةأخبار الكهرباءعاجلكهرباء

مسؤول جزائري: أمن الطاقة مرهون بالاكتفاء الذاتي من قطع غيار الكهرباء

تخطط الجزائر إلى ضمان أمن الطاقة، من خلال تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال صيانة وصناعة قطع غيار محطات توليد الكهرباء، بحلول 2024.

وفي هذا السياق، أكد المدير العامّ للشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز "سونلغاز"، شاهر بولخراص، أن تحقيق أمن الطاقة في البلاد يستوجب تحقيق اكتفاء محلّي في صناعة قطع غيار الآليات الموجودة بمحطات إنتاج الكهرباء.

جاءت تصريحات بولخراص على هامش زيارة، أمس الأربعاء، لتفقّد المشروعات الكهربائية في ولاية الأغواط -حسبما ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية، اليوم الخميس-.

فواتير عمليات الصيانة

أوضح بولخراص أن التجارب السابقة أكدت مدى أهمية الاعتماد على الإنتاج المحلّي في صيانة محطات إنتاج الكهرباء بسبب الفواتير''الباهظة" التي تُصرف على هذا الجانب عن طريق الاستعانة بمؤسسات أجنبية.

وتفقَّد المدير العامّ لمجمّع سونلغاز محطة تيلغيمت (3) لتوليد الكهرباء باستخدام الغاز الطبيعي بتكلفة ماليًا قدرها 2.5 مليار دينار جزائري، ما يعادل نحو 188 مليون دولار أميركي، ومن المتوقع أن تنتج المحطة نحو 590 ميغاواط من الكهرباء سنويًا.

إنتاج الكهرباء في حاسي الرمل

أشار بولخراص إلى أن إنتاج الكهرباء من المحطة يجعل من منطقة حاسي الرمل مركزًا وطنيًا في إنتاج الكهرباء.

ووضع مدير عامّ سونلغاز حيّز الخدمة مشروع ربط منطقة الحوض ببلدية وادي مرة (100 كلم شمال الأغواط) بالكهرباء الفلاحية على مسافة 16 كلم، من أجل تزويد 27 فلاحًا بالكهرباء.

كما أعطى إشارة انطلاق مشروع تزويد منطقة الظل، المسماة "معذر البقرات"، ببلدية سيدي مخلوف، بالكهرباء على مسافة نحو 12 كيلو مترًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى