التقاريرتقارير النفطسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

الخفض السعودي يهبط بإنتاج أوبك 647 ألف برميل يوميًا خلال فبراير

سالي إسماعيل

شهد إنتاج الدول الأعضاء في منظمة أوبك من النفط انخفاضًا ملحوظًا، خلال الشهر الماضي، بقيادة هبوط حادّ في إمدادات السعودية من الخام.

وكشف التقرير الشهري لمنظمة الدول المصدرة للنفط -الصادر اليوم الخميس- أن إنتاج الدول الأعضاء الـ13 انخفض بمقدار 647 ألف برميل يوميًا، خلال فبراير/شباط الماضي، ليصل إلى 24.848 مليون برميل يوميًا.

الدول الأكثر والأقلّ إنتاجًا

جاء خفض إنتاج أوبك النفطي بقيادة تقليص السعودية إمداداتها بنحو 930 ألف برميل يوميًا خلال الشهر الماضي، ليبلغ إجمالي الإمدادات 8.150 مليون برميل يوميًا.

وتطوعت المملكة بخفض الإنتاج مليون برميل يوميًا، كانت قد أعلنت تنفيذه خلال اجتماع أوبك+، في يناير/كانون الثاني الماضي، لمدة شهرين (فبراير/شباط ومارس/آذار)، ثم قررت في الاجتماع الأخير للتحالف، مطلع هذا الشهر، تمديده حتى أبريل/نيسان المقبل.

كما تراجع إنتاج أنغولا بنحو 50 ألف برميل يوميًا في الشهر الماضي، وانخفضت إمدادات غينيا الإستوائية من النفط بنحو 13 ألف برميل يوميًا، وتراجع إنتاج الإمارات بنحو ألف برميل يوميًا فقط في فبراير/شباط الماضي، ليبلغ 2.610 مليون برميل يوميًا.

وفي المقابل عززت كل من نيجيريا والعراق وإيران وفنزويلا وليبيا إنتاجها النفطي، حيث زاد بنحو 161 و59 و35 و33 و33 ألف برميل يوميًا على الترتيب.

الطلب العالمي على النفط

تتوقع أوبك أن يتركز تعافي الطلب العالمي على النفط خلال العام الجاري، في النصف الثاني من 2021، مع تقلص حدة تأثير وباء كورونا.

ورفعت المنظمة تقديراتها للطلب العالمي على النفط هذا العام، ليكون من المتوقع أن ينمو بنحو 5.89 مليون برميل يوميًا مقارنة مع التقديرات السابقة والتي كانت تشير لنمو قدره 5.79 مليون برميل يوميًا.

ويعني ذلك أن إجمالي الطلب العالمي على النفط من المتوقع أن يبلغ 96.27 مليون برميل يوميًا في المتوسط خلال العام الجاري.

وطبقًا للتقرير، فإن نمو الطلب على النفط هذا العام لن يكون قادرًا على تعويض الانخفاض الكبير الذي شهده العام الماضي، حيث إنه من المتوقع أن تظل عمليات التنقل ضعيفة طوال عام 2021.

أوبك

آفاق المعروض النفطي

تتوقع أوبك نمو المعروض النفطي من خارج أوبك بنحو 950 ألف برميل يوميًا خلال 2021 ليبلغ في المتوسط 63.8 مليون برميل يوميًا.

ويعتبر هذا النمو في المعروض النفطي من خارج أوبك بمثابة تعديلاً بالرفع مقارنة مع تقييمات الشهر الماضي.

الإنتاج خارج أوبك

من المتوقع أن تضخ 4 دول منتجة للنفط من غير الأعضاء في أوبك المزيد من السوائل النفطية في هذا العام.

ومن المرجح أن يرتفع إنتاج كندا والولايات المتحدة، من السوائل النفطية بنحو 0.30 و0.16 مليون برميل يوميًا في 2021.

أوبك

وفي النرويج، يتوقع ارتفاع إنتاجها من السوائل النفطية بنحو 0.15 مليون برميل يوميًا في العام الجاري.

في حين أن إنتاج البرازيل قد يشهد زيادة بمقدار 0.14 مليون برميل يوميًا، طبقًا لتقرير أوبك.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى