التقاريرأخبار النفطتقارير منوعةسلايدر الرئيسيةعاجلمنوعاتنفط

ملياردير نفطي يتّجه للاستثمار في البيتكوين

يرى أن الرهان على العملة الرقمية المشفّرة فائز

في إطار الدعم التي أبدته شركات كبرى للعملة الرقمية المشفرة، أعلن الملياردير النفطي النرويجي، كجيل إنج روك، أنه سيراهن على البيتكوين، مشيرًا إلى أنها ستثبت أنها أفضل وسيلة حماية ودفاع في مواجهة الاضطرابات التي تواجه صناعة التمويل والخدمات المصرفية المركزية -حسبما أفادت وكالة بلومبرغ-.

تقوم شركة روك النفطية (أكر أيه إس أيه)، التي اتجهت مؤخرًا للاستثمار في مجال التكنولوجيا الخضراء والطاقة المتجددة، بإنشاء شركة جديدة تحت اسم (سيتي آيه إس)، للاستفادة من إمكانات وآفاق البيتكوين الواعدة، وفقًا لبيان أصدرته الشركة، اليوم الإثنين.

وكتب روك في الموقع الإلكتروني لشركة سيتي: "قد تتراجع عملة البيتكوين إلى الصفر، لكن يمكن أيضًا أن تصبح أيضًا جوهر العمارة النقدية الجديدة".

تساوي ملايين الدولارات

أضاف روك أنه من غير المعقول أن عملة البيتكوين واحدة يمكن أن "تساوي ملايين الدولارات" ذات يوم.

وأردف قائلًا: "يعتقد الأشخاص الذين يعرفون أكثر عن البيتكوين أن نجاحها في المستقبل أمر لا مفرّ منه تقريبًا".

في الوقت الحالي، سيكون استثمار روك صغيرًا، وستبدأ شركة سيتي أيه إس برأس مال يبلغ 500 مليون كرونر (58 مليون دولار) فقط.

تخطط الشركة للاحتفاظ بجميع أصولها السائلة القابلة للاستثمار بالعملة المشفّرة.

تنشط الشركة الصناعية النرويجية، التي تعود جذورها إلى 160 عامًا، في الاستثمار في البرمجيات الصناعية، والتكنولوجيا المالية، وسلاسل قيمة الطاقة الخضراء. تهدف أحدث مشروعاتها في مجال العملات المشفرة إلى المساعدة في متابعة التطورات في الأمن السيبراني والمعاملات المالية.

مشكلات التمويل

في السياق ذاته، قال روك: إن "الاتجاه واضح: سيتعطل التمويل بالتأكيد مثل الوقود الأحفوري، وهنا السؤال (متى)، وليس (إذا)".

أثارت بيتكوين انقسامًا في الآراء بعد بداية متقلّبة، هذا العام، حيث قفزت قيمة العملة الرقمية لتعادل أكثر من 57 ألف دولار، الشهر الماضي، مقارنة بما يزيد قليلاً عن 8 آلاف دولار، قبل عام تقريبًا.

يأتي ذلك بعد أن تلقّت العملة الرقمية الأشهر الدعم من عدد من المؤسسات والشركات العالمية ورجال الأعمال، خلال الفترة الأخيرة، بما دعم استمرارها في الصعود الذي بدأته في عام 2020، تزامنًا مع تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد.

وكانت السلطات الكندية قد فاجأت الجميع مؤخرًا بالسماح بإطلاق أول صندوق استثماري للبيتكوين في البورصة في العالم.

ومنحت لجنة الأوراق المالية في أونتاريو التي تشرف على بورصة تورونتو موافقة على إطلاق هذا الصندوق للمؤشرات المتداولة الذي اقترحته شركة "بربوس إينفستمنتس إنك".

تيسلا وتويتر

كانت شركة تيسلا للسيارات الكهربائية قد أعلنت، في فبراير/شباط، أنها اشترت عملة البيتكوين بقيمة 1.5 مليار دولار، وذلك من أجل مزيد من المرونة لزيادة التنويع وتعظيم العوائد على أموالها، بحسب إفصاح للشركة في البورصة الأميركية.

كما أعلن مؤسس موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" جاك دورسي التعاون مع مغني الراب جاي زي، لإطلاق مؤسسة ترمي لتمويل تطوير بيتكوين لتصبح عملة الإنترنت.

وأعلنت شركة كونتر غلوبال -وهي وحدة تابعة لبنك الاستثمار الأميركي الشهير مورغان ستانلي- إضافة عملة بيتكوين إلى قائمة الرهانات المحتملة الخاصة بها، ويتطلب الاستثمار في بيتكوين، موافقة المصرف والجهات التنظيمية.

كما أضافت شركة بلاك روك، أكبر شركة لإدارة الأصول في العالم، في يناير/كانون الثاني، عملة بيتكوين بصفة استثمار مؤهّل إلى صندوقين.

وعلاوة على ذلك، أعلنت شركة بطاقات الائتمان العملاقة "ماستركارد" أنها تخطط لتقديم الدعم لبعض العملات المشفرة على شبكتها، هذا العام.

وكانت شركة "باي بال" العملاقة للدفع الإلكتروني قد أطلقت، في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، خدمة للمشتريات والدفع بالعملة المشفّرة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى