أخبار النفطسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

أوبك تدعو لليقظة.. وتشيد بالخفض الطوعي السعودي

باركيندو يؤكد ضرورة الحفاظ على اليقظة

دعا الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، محمد باركيندو، إلى ضرورة الحفاظ على اليقظة مع استمرار عدم اليقين، مُشيدًا في الوقت ذاته بالخفض الطوعي السعودي.

كما أشاد، خلال كلمته أمام الاجتماع الوزاري الـ14 لأوبك+، اليوم الخميس، بالجهود التي تبذلها الدول المشاركة في إعلان التعاون، والالتزام السخي الذي قطعته السعودية بشأن الخفض الطوعي البالغ مليون برميل يوميًا، في فبراير/شباط ومارس/آذار.

وشدد باركيندو على ضرورة الحفاظ على اليقظة وسط استمرار حالة عدم اليقين، قائلاً: ":يجب أن نتبع الحذر عند المضي قدمًا".

وفي ختام تصريحاته، أكد أمين عام أوبك أن الفوائد الكبيرة التي تحققت عبر أكبر تعديلات أُدخلت على الإنتاج في تاريخ صناعة النفط، خلال شهر أبريل/نيسان 2020، تحققت من خلال التعاون والحوار والاحترام بين الدول.

وتأتي تصريحات باركيندو قبل اتخاذ القرار النهائي بشأن مستويات الإنتاج النفطي من جانب أوبك+، خلال الشهر المقبل.

حالة عدم اليقين

ترى السعودية، ضرورة الحذر واليقظة فيما يتعلق بالإنجازات التي حققها تحالف أوبك+، وسط حالة عدم اليقين المسيطرة على أسواق الخام.

وفي هذا السياق، قال وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان، إن اتفاق خفض إنتاج النفط، خلال الفترة الماضية، بالإضافة للخفض الطوعي من جانب الرياض "قد حققا نجاحًا في تسريع عملية تعافي السوق".

وأضاف في كلمته باجتماع أوبك+، اليوم الخميس، أن المسار الصحيح للعمل في الوقت الحالي هو الحفاظ على تقليص الإمدادات.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى