طاقة متجددةالتقاريرتقارير الطاقة المتجددةرئيسية

لأول مرّة في العالم.. سندات سيادية خضراء للمستثمرين الأفراد

تموّل مشروعات الطاقة الجديدة والنقل النظيف

حياة حسين

تخطط حكومة بريطانيا لطرح سندات سيادية خضراء لأول مرة في العالم، للمستثمرين الأفراد، خلال العام الجاري.

وعادة ما تطرح الحكومات السندات السيادية سواء عادية أو خضراء للمؤسسات، خاصة ذات الملاءة المالية الكبيرة -ذات القدرة على السداد-.

تمويل اقتصاد خالٍ من الكربون

تموّل حصيلة السندات مشروعات الطاقة الجديدة والنقل النظيف، ما يساعد البلاد على التحوّل إلى اقتصاد خالٍ من الكربون، بحلول عام 2050، حسبما ذكرت وكالة رويترز، نقلًا عن إدارة الخزانة التابعة لوزارة المالية.

كما تعهد وزير المالية البريطاني، ريتشي سوناك، بطرح السندات الخضراء أو الذهب الأخضر، كما يعدّها بعضهم، للمؤسسات الاستثمارية.

وتوفر السندات الخضراء جزءًا من الاحتياجات التمويلية عن طريق القروض، في موازنة العام المالي 2020/21، وفقًا لبيان الموازنة الذي سيعلنه وزير المالية، يوم الأربعاء المُقبل.

كما سيعلن الوزير البريطاني –يوم الأربعاء- 3 برامج ستحصل على تمويل بقيمة مليار جنيه إسترليني (1.4 مليار دولار) من مخصصات ابتكارات الحياد الكربوني، وفقًا لما أشارت إليه إدارة الخزانة، في وقت متأخر من مساء السبت الماضي.

ويُخصص 70 مليون جنيه إسترليني (50 مليون دولار) من تمويلات البرامج الـ 3 لمسابقة تطوير بطارية تخزين طاقة لفترات طويلة.

مؤتمر المناخ

يُذكر أن بريطانيا ستستضيف مؤتمر المناخ "كوب 26" المؤجّل من العام الماضي، بسبب وباء كوفيد-19، في لاغوس، شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

كما طرح رئيس الوزراء بوريس جونسون -في وقت سابق- خطة تتكون من 10 مرتكزات، أُطلق عليها الثورة الصناعية الخضراء، تعتمد على الطاقة المتجدّدة والنووية والسيّارات الكهربائية.

وتتضمن الخطة أيضًا حظر بيع السيّارات العاملة بالبنزين، والاعتماد على الهيدروجين، وتوفير فرص عمل والمُضي قُدمًا نحو مكافحة الانبعاثات والحفاظ على المناخ.

وتساعد الإستراتيجية بريطانيا على تحقيق الحياد الكربوني، بحلول عام 2050.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى