رئيسيةأخبار السياراتسيارات

حكومة نيودلهي تتعهد بالتحول الكامل للسيارات الكهربائية بحلول منتصف العام

بإحلال 2000 مركبة في أسطولها

آية إبراهيم

تعتزم حكومة نيودلهي الهندية تحويل أسطولها بالكامل إلى السيارات الكهربائية، خلال الأشهر الـ 6 المقبلة.

وأعلن نائب رئيس الوزراء الهندي، مانيش سيسوديا، الخميس، في بيان له، أن الحكومة التي لديها أكثر من 2000 سيارة في أسطولها، تتعهد بإحلال سيارات كهربائية مكانها بالكامل، وتأمل في أن يُلهم قرارها مدنًا أخرى في البلاد والعالم، لمعالجة قضايا التلوث وتغير المناخ.

حملة لتشجيع السيارات الكهربائية

جاء الإعلان بعد يوم من إطلاق الحكومة حملة "سويتش دلهي''؛ لتشجيع مالكي السيارات الخاصة للتحول إلى المركبات الكهربائية، وتركيب نقاط شحن داخل مبانيهم في السنوات الثلاث المقبلة، حسبما ذكر موقع تايمز ناو الإخباري.

ولفت مانيش سيسوديا إلى أن تلك الرؤية الخاصة برئيس وزراء إقليم العاصمة نيودلهي، أرفيند كيغريوال، بمثابة تاريخ جديد للإقليم ليصبح "عاصمة السيارة الكهربائية"، حيث تُعَد حكومة العاصمة الأولى عالميًا -وليس محليًا فقط- في تحويل أسطولها من السيارات المستأجرة إلى الكهربائية في غضون 6 أشهر.

إجراءات تشجيعية

أطلقت حكومة نيودلهي في أغسطس/آب الماضي سياسة المركبات الكهربائية لمعالجة مشكلة تلوث الهواء، كما وعدت بالتنازل عن رسوم التسجيل وضريبة الطريق، وتقديم حافز يصل إلى 2.033 دولارًا للسيارات الجديدة في العاصمة، كمبادرة تشجيعية لتنفيذ سياستها الخضراء.

وبموجب سياسة السيارات الكهربائية في نيودلهي، يتوافر 12 طرازًا من طرازات سيارات الدفع الرباعي، يمكن شراؤها والتمتع بإعفائها من الضريبة.

وقال مانيش سيسوديا: "قرار التحول إلى السيارات الكهربائية من قبل جميع إدارات حكومة العاصمة، بمثابة خطوة رئيسية في تشجيع الممارسات الأكثر استدامة، للحد من المشكلات البيئية والتلوث".

وأشار إلى أنه من الضروري التركيز على التحديات المتعلقة بالبيئة المستدامة، حيث أعطت نيودلهي الأولوية لمسألة الحد من الضائقة البيئية".

إدارة رقابية

أكد مانيش سيسوديا، أن إدارة النقل في نيودلهي ستصبح الدائرة الرقابية، لمتابعة تقدم الانتقال من أسطول مركبات الديزل أو البنزين الحالي إلى المركبات الكهربائية، ويتطلب ذلك إلزام الإدارات بتقديم تقارير شهرية حول إجراءات الانتقال إلى السيارات الكهربائية، بحلول اليوم الـ 5 من كل شهر إلى الإدارة.

ولفت سيسوديا إلى أن سكان نيودلهي بذلوا جهودًا كبيرة من أجل الحفاظ على البيئة خضراء ونظيفة، وسيكون التحول إلى المركبات الكهربائية جهدًا آخر يلتزم به الجميع، لضمان استمرار المعركة نحو البيئة النظيفة المستدامة.

حملة سويتش دلهي

تُعَد سويتش دلهي حملة توعية جماعية مدتها 8 أسابيع، كمبادرة من قبل حكومة نيودلهي لتوعية المواطنين بالقيمة البيئية للتحول إلى المركبات الكهربائية، ولتوعيتهم بالحوافز والبنية التحتية التي يتم تطويرها بموجب سياسة المركبات الكهربائية في العاصمة الهندية.

وتهدف الحملة إلى إعلام المواطنين وتشجيعهم على التحول من المركبات الملوثة للبيئة، إلى المركبات الكهربائية عديمة الانبعاثات.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى