سلايدر الرئيسيةأخبار النفطنفط

"نبتون إنرجي" تبدأ الإنتاج من مشروع للنفط والغاز قبالة النرويج

جرى تطوير الحقل عبر نموذج جديد تحت سطح البحر

حازم العمدة

أعلنت شركة النفط والغاز "نبتون إنرجي" بدء إنتاج مشروع Gjøa P1 في القطاع النرويجي من بحر الشمال.

جرى تطوير Gjøa P1 عبر نموذج جديد تحت سطح البحر، مرتبط بالبُنية التحتية الحالية في حقل Gjøa، إذ إنه تطوير ذو بئرين، إحداهما للنفط والأخرى للغاز.

بدأ تشغيل بئر الغاز في 22 فبراير/شباط الجاري، ومن المقرر أن تبدأ بئر النفط الإنتاج في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.

يقع Gjøa P1 في الجزء الشمالي من حقل Gjøa، وهو مرتبط بمرفق Gjøa تحت سطح البحر عبر خط أنابيب نفط بطول 5 كيلومترات وخط أنابيب غاز بطول 2 كيلومترًا، على عمق مياه يبلغ 340 مترًا.

يرفع إجمالي الاحتياطيات المطورة 30%

قال المدير الإداري لشركة نبتون إنرجي في النرويج، أودين إستنسن، إن بدء تشغيل Gjøa P1 يُبرز مكانة منصة Gjøa بصفتها محورًا مهمًا، ما أدّى إلى زيادة إجمالي الاحتياطيات المطورة المتبقية في Gjøa بنسبة 30%.

بحسب نبتون، تعمل منصة الإنتاج شبه الغاطسة Gjøa بالطاقة الكهرومائية من الشاطئ، ولديها واحدة من أقلّ آثار انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لكل برميل منتج من مكافئ النفط على الجرف النرويجي.

في السياق ذاته، قالت نبتون إنرجي: "الإدارة الجيدة للخزّانات أدّت إلى إطالة عمر الحقل إلى حدّ كبير. ومن المقرر الآن أن ينتج Gjøa أكثر من 100 مليون برميل نفط مكافئ مقارنةً بما كان متوقعًا عند بدء الإنتاج عام 2010. وسيساعد مشروع Gjøa P1 على زيادة استخدام موارد الهيدروكربون إلى أقصى حدّ".

يعزز دور نبتون في بحر الشمال

أوضح إستنسن أن "إن بدء تشغيل Gjøa P1 ، بالإضافة إلى بدء الإنتاج المقبل من حقل دوفا (Duva) المجاور، يعزز دور نبتون إنرجي في الجزء الشمالي من بحر الشمال، وهي منطقة نمو مهمة للأعمال."

على الصعيد ذاته، قال مدير المشروعات والهندسة في شركة نبتون إنرجي في النرويج إريك أوبيدال: "يتيح لنا تطوير P1 استخراج كميات كبيرة من النفط والغاز من الخزّانات العميقة، فضلًا عن الاستفادة من الطاقة الإنتاجية الفائضة".

وأردف قائلًا: "سيساعد ذلك أيضًا على خفض تكاليف الإنتاج لكل برميل، ما يضيف قيمة كبيرة إلى شركاء ترخيص Gjøa والمجتمع النرويجي".

يشار إلى أن نبتون إنرجي هي مشغّل الترخيص بحصة (30%)، وشركاؤها هم: بيتورو أيه إس (30%)، ووينترسال دي نورج أيه إس (28%)، وأوكيا (12%).

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى