أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

مع تحوّل الطاقة.. إيني تحدّث إستراتيجيتها لمواجهة انبعاثات الكربون

تركز على توليد الكهرباء من الطاقة المتجددة واحتجاز الكربون

طرحت شركة إيني إستراتيجيتها الجديدة، وسط ضغوط المستثمرين على قطاع النفط والغاز لمواجهة تغير المناخ.

وحددت شركة النفط والغاز الإيطالية، خلال الإستراتيجية للمدة من عام 2021 وحتى عام 2024، خطة من شأنها أن تدفع إيني لتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050.

وتكثّف إيني -شأنها في ذلك شأن النظراء الأوروبيين الآخرين- خططها للانتقال لأنواع الوقود النظيف، مع تعزيز الحكومات في أنحاء العالم كافة الصفقات الخضراء لمعالجة المناخ، وتحويل الاقتصادات للاعتماد على الكهرباء.

وكانت إيني أعلنت أهدافًا مناخية طموحة في العام الماضي في سياق إستراتيجيات تحول الطاقة نحو وقود نظيف، كما تعهدت بخفض صافي انبعاثاتها مع حلول عام 2050.

الاستدامة والابتكار

يقول الرئيس التنفيذي للشركة الإيطالية، كلاوديو ديسكالزي، إن إيني تلتزم -بشدة- بمواصلة لعب دور رئيسي في الاستدامة والابتكار، ودعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في أنشطتها كافة.

وتابع: "اليوم نخطو خطوة أخرى للأمام في تعزيز تحول الطاقة، نحن نلتزم بإزالة الكربون بالكامل عن كافة منتجاتنا وعملياتنا بحلول عام 2050، خطتنا محددة ومفصلة ومستدامة اقتصاديًا".

إزالة الكربون

في عام 2020، أعلنت شركة إيني هدفها الذي يغطي النطاق 1 و2 و3 للانبعاثات، مع مراعاة جميع الأنشطة وكل منتج يجرى تداوله للوصول إلى خفض انبعاثاتها بنحو 80% في عام 2050.

لكنها هذا العام، تقول الشركة الإيطالية إنها تعمل على تحسين هذا الهدف، وتلتزم بالوصول للحياد الكربوني التام بحلول عام 2050.

إنتاج النفط والغاز

تكشف إستراتيجية إيني عن توقعات بنمو إنتاجها بمعدل 4% سنويًا خلال الأعوام المقبلة، في حين أن الخطط قيد التنفيذ لزيادة إنتاج الهيدروكربون إلى ما يقرب من مليونيّ برميل يوميًا من مكافئ النفط بحلول عام 2024.

وتشمل الأهداف الأخرى، زيادة سعة توليد الكهرباء من الطاقة المتجددة المثبتة إلى 4 غيغاواط بحلول عام 2024، وإلى 15 غيغاواط في عام 2030، وإلى 60 غيغاواط في 2050.

وتعهدت إيني -كذلك- بالاستثمار في احتجاز الكربون وتخزينه، مع استهداف سعة تخزين إجمالية تبلغ 7 ملايين طن سنويًا في عام 2030، لتصل إلى 50 مليون طن سنويًا في عام 2050.

الإستراتيجية المالية

خلال خطة السنوات الـ 4، تقول إيني إنها ستواصل تحويل نموذجها الصناعي عبر زيادة الاستثمارات في الشركات الجديدة.

وسيصل صافي رأس المال المستخدم في هذه الأنشطة لنحو 10% من الإجمالي، ما يعادل ضعف المستوى الحالي.

نتائج الأعمال

سجلت شركة النفط والغاز الإيطالية خسائر فصلية خلال الربع الرابع من عام 2020 بنحو 725 مليون يورو (874.8 مليون دولار)، مقارنة مع خسارة 1.89 مليار دولار في المدة المماثلة قبل عام مضى، وفقًا لنتائج الأعمال.

وفي إجمالي عام 2020، بلغ صافي خسائر إيني 8.56 مليار يورو مقارنة مع أرباح قدرها 148 مليون يورو في عام 2019.

وعلى صعيد مبيعات إيني، فقد تراجعت في الربع الأخير من العام الماضي بنحو 28% على أساس سنوي إلى 11.63 مليار يورو، لكنها في مجمل 2020 بلغت 43.99 مليار يورو.

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى