طاقة متجددةأخبار الطاقة المتجددةرئيسيةعاجل

دراسة أميركية تطالب باستغلال مهارات البحارة في تطوير الرياح البحرية

آية إبراهيم

تتميز صناعة الرياح البحرية في الشمال الشرقي للولايات المتحدة بخبرات قوية، لذا أصبح من الضروري مراعاة البحارة المهتمين بالعمل في هذه الصناعة المتنامية.

حددت دراسة بتكليف من هيئة البحوث والتنمية الاقتصادية لمدينة نيويورك، الفرص المتاحة للبحّارة لزيادة دخلهم من العمل بقطاع الرياح البحرية الأميركية -حسب منصة ري نيوز بيز المتخصصة في الطاقة المتجددة-.

تطوير صناعة الرياح البحرية

خلصت الدراسة -التي جمعتها مجموعة استشارات الطاقة المتجددة (آر سي جي)- إلى أنه مع نمو صناعة الرياح البحرية، يصبح خيار البحّارة لتكملة دخلهم متاحًا خلال جميع مراحل دورة حياة المشروعات.

وأوضحت أن صناعة الرياح البحرية يمكن أن تدعم 2600 سنة من العمل التكميلي للصيادين وغيرهم من البحّارة، وذلك استنادًا إلى التزامات الرياح البحرية الحالية في شمال شرق الولايات المتحدة.

استفادة متبادلة

قالت مديرة "آر سي جي" إميلي كون: "يمتلك الصيادون وغيرهم من البحارة مهارات، من الضروري استغلالها لبناء صناعة الرياح البحرية الأميركية الناشئة".

وأضافت أن توفير الحدّ الأدنى من التدريب اللازم لسدّ الفجوات ونقل المعرفة، يفيد تجنيد هؤلاء الصيادين والبحّارة للمساعدة في المشروعات، ما يخدم مصالح جميع الأطراف".

وهذه الإجراءات تمكّن البحارة من الوصول إلى الوظائف الإضافية والدخل، ما يُكسب صناعة طاقة الرياح البحرية إمكان وصول فعّال إلى القوى العاملة المحلّية الموهوبة.

ونُفِّذت عدّة إجراءات في هذا الصدد، مثل تعيين الصيادين لشغل مناصب اتصال، واستخدام سفن الصيد حاليًا في عمليات المسح وجمع البيانات العلمية، بصفة سفن استكشافية، لمنع التعارض بين أنشطة الرياح البحرية وحركة السفن ومعدّات الصيد.

تستند الدراسة إلى جداول المشتريات للولايات في الشمال الشرقي في نيوجيرسي، ونيويورك، وكونيكتيكت، و رود آيلاند، وماساتشوستس، بالإضافة إلى بيانات من قاعدة بيانات مشروعات البنية التحتية العالمية المتجددة "جي آر أي بي"، التابعة لشركة "آر سي جي".

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى