منوعاتأخبار منوعةرئيسيةعاجل

أسعار الذهب تتراجع مع قفزة بعوائد سندات الخزانة الأميركية

والبلاتين يصل لأعلى مستوى في 6 أعوام

تراجعت أسعار الذهب، خلال تعاملات اليوم الإثنين، مع صعود عوائد سندات الخزانة الأميركية لأعلى مستوى في 11 شهرًا تقريبًا، نهاية الأسبوع الماضي، بينما صعد سعر البلاتين لأعلى مستوى في 6 أعوام.

أسعار المعادن اليوم

انخفض سعر العقود الآجلة للذهب، تسليم شهر أبريل/نيسان، بنسبة 0.3%، ما يعادل 5 دولارات، ليصل إلى 1818.20 دولارًا للأوقية، بحلول الساعة 9:07 صباحًا بتوقيت غرينتش.

كما تراجع سعر التسليم الفوري للمعدن النفيس بأكثر من 0.3%، أو 6.23 دولارًا، ليسجّل 1818 دولارًا للأوقية، فيما زاد سعر عقود الفضة، تسليم شهر مارس/آذار، بنحو 1.2%، ليصل إلى 27.65 دولارًا للأوقية.

وفي غضون ذلك، ارتفع سعر البلاتين الفوري بأكثر من 2.5%، ليصل إلى 1287.94 دولارًا للأوقية، بينما صعد سعر البلاديوم الفوري بنسبة تزيد عن 0.8%، مسجلًا 2406.55 دولارًا للأوقية.

ووصل البلاتين إلى 1269.30 دولارًا للأوقية، في وقت سابق من التعاملات، وهو أعلى مستوى منذ يناير/كانون الثاني عام 2015، وسط توقعات بحدوث عجز في المعروض.

وتتوقع شركة المواد المتخصصة، جونسون ماثي، أن البلاتين -الذي يُستخدم في صناعة السيارات لتقليل انبعاثات عوادم المحرّكات- قد يشهد عجزًا، للعام الثالث على التوالي في عام 2021.

وفي تلك الأثناء، تراجع مؤشر الدولار -الذي يتبع أداء الورقة الأميركية مقابل سلة من 6 عملات رئيسة- بأكثر من 0.1% ليصل إلى 90.350 نقطة.

أداء الذهب

جاءت خسائر الذهب مع صعود عوائد سندات الخزانة الأميركية لأعلى مستوى، منذ مارس/آذار يوم الجمعة الماضي، مع توقعات تسارع التضخم لأعلى مستوى في 6 أعوام.

وفي حين إن توقعات تسارع التضخم تدعم الذهب، لكنها في الوقت نفسه تسهم في ارتفاع عوائد سندات الخزانة، والتي بدورها تزيد من تكلفة فرصة حيازة الذهب.

ويسعى الرئيس الأميركي جو بايدن، إلى حشد الدعم لخطّته التحفيزية للإغاثة من وباء كورونا والبالغة 1.9 تريليون دولار.

ومن جانبها، حثّت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين، نهاية الأسبوع الماضي، وزراء مالية مجموعة الدول السبع على المضي قدمًا فيما يتعلق بالحوافز المالية، الإضافية للتعافي من الوباء.

الطلب على الذهب

الأسبوع الماضي، تراجع الطلب الفعلي على الذهب في الهند، مع التقلّبات في الأسعار المحلية، فيما ظلّ الاهتمام بالفضة قويًا في سنغافورة واليابان.

وفي الواقع، فإن الطلب العالمي على الذهب تراجع بنحو 14%، في العام الماضي، بسبب انخفاض الطلب الاستهلاكي ورغم زيادة الطلب الاستثماري.

كما تسبّب الوباء في تعطيل نشاط التعدين، ومن ثمّ تراجع المعروض العالمي من الذهب بنحو 4%، في 2020.

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى