سياراتأخبار السياراتسلايدر الرئيسية

محرك سيارة جديد يعمل بالوقود التقليدي ودون انبعاثات كربونية

جامعة إسبانية تسجل براءة الاختراع

حياة حسين

سجل باحثون من جامعة البوليتيك الإسبانية في فالنسيا "يو بي في"، براءة اختراع لمحرك سيارة جديد، يعمل بالوقود التقليدي، لكنه لا يصدر أي انبعاثات ملوثة عند تشغيله مثل محركات السيارات الكهربائية، حسبما ذكر موقع نيوسديرانو.

محرك سيارة جديد يعتمد على البنزين والديزل

قال أحد الباحثين في الجامعة، خوسيه رامون سيرانو: "إنه محرك احتراق داخلي يعتمد على الوقود التقليدي مثل البنزين أو الديزل، ولا ينتج عن تشغيله إلا بخار الماء، وثاني أكسيد الكربون، الذي يُجمع بسهولة في خزان لتوليد الوقود مرة أخرى أو يُعاد استهلاكه في أنشطة أخرى مختلفة".

وأضاف سيرانو أن المحرك الجديد لا يحتاج تعديل البنية التحتية، وضخ استثمارات ضخمة في محطات التزود بالوقود، حيث صُمم للتعامل مع البنية التحتية الموجودة حاليًا.

وأوضح: "ربما سيكون سعره أعلى قليلا من المحركات التي تعمل حاليًا، لكن استغلال ثاني أكسيد الكربون وبخار الماء الناجمين عن التشغيل، سيعملان على توازن التكلفة".

وكان الباحث قد أعلن عن الاختراع في شهر أغسطس/آب الماضي.

تقنية جمع وإزالة الغازات الملوثة

أشار الباحث إلى أن التقنية المستخدمة في تصميم المحرك الجديد تعتمد على استخدام ابتكار لمعهد أبحاث يتبع الجامعة، يُسمى "أغشية السيراميك"، حيث تعمل هذه الأغشية على إزالة جميع الغازات الملوثة والمضرة بالصحة، وتلتقط ثاني أكسيد الكربون الخاص بها وثاني أكسيد الكربون البيئي وتسييله، حسبما ذكر موقع "تكنولوجي & إينجنيرينج" حينها.

وقال: "هذه الأغشية، المضمنة في محرك السيارة، تتيح الفصل الانتقائي للأكسجين من الهواء ثم احتراقه. وبهذه الطريقة، يتم توليد غاز احتراق نقي، يتكون من الماء وثاني أكسيد الكربون، والذي يمكن التقاطه داخل السيارة وتخزينه، دون طرده من أنبوب العادم".

اقرأ أيضًا:

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى