نفطأخبار النفط

547.4 مليون دولار خسائر "بي بي إف إنرجي" في 3 أشهر

الشركة ترى أن الطلب على النفط لن يتعافى قبل زيادة لقاحات كورونا

حياة حسين

توقّعت شركة "بي بي إف إنرجي" الأميركية لتكرير النفط، عدم تعافي الطلب على النفط قبل توسع الشركات المُنتجة للقاحات فيروس كورونا، في توزيعه على المواطنين.

وكشفت الشركة في بيان اليوم الخميس، أنه رغم التحسن في سوق النفط الذي بدأ من الربع الأخير من العام الماضي، إلا أن خسائرها ارتفعت مقارنة بالربع الثالث، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

وقال مدير المكتب التنفيذي، توم نيمبلي: إن "أداء الشركة في الربع الأخير من 2020، والعام كاملًا، يشير إلى استمرار الآثار السلبية لوباء كوفيد-19 على الطلب لمنتجاتنا.. زيادة توزيع اللقاحات للفيروس ستساعد كل شركة على العودة إلى أدائها الطبيعي".

وصعدت خسائر "بي بي إف إنرجي" في الربع الرابع إلى 547.4 مليون دولار، ما يعادل فقد السهم لنحو 4.5 دولار مقابل 346.6 مليون دولار في الربع الثالث.

وكانت إدارة معلومات الطاقة الأميركية، قد قدّرت انخفاض الطلب على النفط بنحو 9 ملايين برميل يوميًا عام 2020.

كما بدأت إصابات الموجة الثانية من الفيروس تتزايد؛ ما أثر على معدلات استهلاك الطاقة.

كورونا وأسواق النفط

يؤكد تقرير وكالة الطاقة الدولية، الصادر اليوم الخميس، وجهة نظر "بي بي إف إنرجي"، حيث يرى أنه بعد الاضطرابات التي خلّفها الوباء، لا تزال إعادة التوازن لأسواق النفط هشّة في بداية عام 2021، خاصة أن تدابير احتواء الوباء تضغط بشدة على تعافي الطلب العالمي على الخام.

وقالت الوكالة الدولية في تقريرها الشهري عن السوق: "إنه بالرغم من زيادة التقديرات لإنتاج النفط العالمي في 2021، إلا أن تعافي الطلب سيتجاوز الإنتاج الآخذ في الزيادة خلال النصف الثاني من العام".

ومن شأن ذلك أن يؤدي إلى سحب سريع من المخزونات التي تشهد تخمة، وتراكمت بسبب تفشي فيروس كورونا، ما يأتي جنبًا إلى جنب مع تعهد أوبك+ بالإسراع في سحب الفائض من مخزون النفط.

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى