أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

توجيهات بتطبيق "الأيزو" في قطاع النفط السوداني

وجّه وكيل قطاع النفط في وزارة الطاقة السودانية الدكتور حامد سليمان، بتطبيق النسخة الحديثة من المواصفة العالمية المتطورة من الجودة "أيزو" في إدارات الإمداد وتجارة النفط، وإدارة الاستكشاف والإنتاج النفطي والإدارة المالية والمؤسسة السودانية للنفط، بمرحلة أولى، مشيرًا إلى أهمية مواكبة تطوّر الجودة حتى لا يتخلّف قطاع النفط عن التطور الذي يشهده العالم.

جاء ذلك لدى مخاطبته سمنار تدشين بداية مشروع الانتقال من المواصفة العالمية (أيزو 9001 – 2008) إلى تطبيق المواصفة (أيزو 9001 – 2015)، تحت شعار "الجودة جوهر وليست مظهر"، والذي تنظمه إدارة الجودة والتطوير، بهدف تطوير نظام عمل المؤسسة السودانية للنفط، وفقًا للمعايير والنظم العالمية الحديثة.

الأيزو
جانب من السمنار - الصورة من وزارة الطاقة

نظم الجودة في المؤسسة السودانية للنفط

أكد سليمان -وفق بيان حصلت "الطاقة" على نسخة منه- بتنظيم السمنار، حاجة المؤسسة السودانية للنفط إلى نظام الجودة لمجابهة التحديات التي تمرّ بها، وفي مقدمتها الصفوف على محطات الوقود وغيرها.

وأضاف أن "الجودة ليست مظهرًا، بل هي جوهر تسهم في حوكمة الوزارة على الشركات التي تندرج تحت قطاع النفط، كما إنها تعمل على ترشيد الهدر من المنتجات النفطية مثل الغاز المصاحب في الحقول ومصافي التكرير".

وأوضح أن العمل من غير نظام الجودة ينعكس سلبًا على الأداء وتراجع إيرادات المؤسسة وأدائها الإداري، "لأنه سيكون وفق التقديرات الشخصية.. تطبيق الجودة بالصورة المثلى يغلق الباب تمامًا أمام الأخطاء البشرية".

اقرأ أيضًا..

الوسوم
الغاز المصاحبحامد سليمانشهادة الأيزوقطاع النفط السودانيوزارة الطاقة السودانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى