نفطتقارير النفطرئيسيةعاجل

أسعار النفط .. تحذيرات من "نشوة ما بعد اللقاحات"

أطلقتها أكبر شركة مستقلّة لتجارة الخام في العالم

حازم العمدة

حذّرت أكبر شركة مستقلة لتجارة النفط في العالم، فيتول إس أيه، من الإفراط في التفاؤل إزاء ارتفاع أسعار النفط الخام، مشيرة إلى أنه يعكس ما وصفته بـ"بنشوة ما بعد اللقاحات".

وقال رئيس عمليات فيتول الآسيوية مايك مولر، في مقابلة مع مؤسسة غلف إنتليجنس للاستشارات، التي تتخذ من دبي مقرًّا لها: إن "السوق تتفوّق على نفسها بفضل نشوة ما بعد اللقاح، وكذلك الإيمان المستمر بقدرة أوبك على إدارة أزمة الإمدادات".

وارتفعت أسعار النفط الخام تدريجيًا، منذ أوائل نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بفعل تفاؤل بأن لقاحات فيروس كورونا (كوفيد-19) ستعيد الطلب على النفط، وبسبب تخفيضات كبيرة في الإمدادات بموجب اتفاق أوبك+، وخفض طوعي سعودي يهدف إلى إعادة التوازن لأسواق الطاقة.

تدابير الإغلاق وزيادة أسعار النفط

مع ذلك، لا يزال العديد من الاقتصادات الرئيسة في حالة إغلاق صارم، وبعضها يكافح للحصول على جرعات كافية من اللقاح.

وزادت العقود الآجلة لخام برنت أكثر من 6%، الأسبوع الماضي، إلى 59.34 دولارًا للبرميل، واليوم الإثنين، تخطّت أسعار النفط 60 دولارًا، بينما صعد خام غرب تكساس الوسيط 9% تقريبًا، وهو أعلى مستوى منذ أكثر من عام.

تعكس تصريحات مولر ما ذهب إليه الرئيس التنفيذي لشركة غونفور لتجارة النفط توربيورن تورنكفيست، حيث قال، الجمعة الماضية، إن المكاسب الكبيرة لبرميل النفط غير مرجّحة، لأن ذلك قد يدفع شركات الطاقة إلى زيادة الإنتاج.

الطلب الصيني

في السياق ذاته، قال مولر: إن اللقاحات طرحت بشكل أسرع مما توقعته أسواق الطاقة، وإن الطلب الصيني على النفط انتعش بسرعة، لكنه قال، إن التعافي الكامل يعتمد على زيادة الاستهلاك في أماكن أخرى.

وتابع: "يقع العبء على بقية العالم، للبدء في اللحاق بالطلب لأن الصين لا تستطيع أن تستهلك بشكل أسرع بكثير مما تفعله الآن.. لقد تجاوزت بالفعل أرقامها، لعام 2019، وتنمو بوتيرة استثنائية تفوق توقّعات معظم الناس."

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى