سلايدر الرئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

تحديث - النفط يرتفع ويسجل مكاسب أسبوعية قوية

صعدت أسعار النفط لأعلى مستوى في عام تقريبًا عند نهاية تعاملات اليوم الجمعة، بدعم الالتزام المتواصل من منتجي الخام لكبح المعروض وسط التفاؤل بشأن تحسن الطلب على الطاقة، وإشارات إيجابية حول نمو الاقتصاد الأميركي.

وارتفع سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي -تسليم شهر أبريل/نيسان- بأكثر من 0.8%، أو 50 سنتًا، ليصل إلى 59.34 دولارًا للبرميل.

ولامس الخام القياسي أعلى مستوياته منذ 20 فبراير/شباط من العام الماضي.

كما زاد سعر العقود المستقبلية لخام غرب تكساس الوسيط -تسليم شهر مارس/آذار- بنحو 1.1%، ما يوازي 62 سنتًا، ليصل إلى مستوى 56.85 دولارًا للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ 22 يناير/كانون الثاني 2020.

أسباب الصعود

تلقت أسواق النفط الدعم من بيانات أميركية كشفت أن طلبيات السلع في الولايات المتحدة ارتفعت بأكثر من المتوقع خلال ديسمبر/كانون الأول الماضي؛ ما يشير إلى قوة في قطاع التصنيع.

كما تستفيد الأسواق من آمال الموافقة السريعة من جانب مشرعي الكونغرس على مقترح الرئيس الأميركي جو بايدن للتحفيز بقيمة 1.9 تريليون دولار.

وفي الوقت نفسه، فإن الطلب على النفط الخام من جانب الصين يدعم الأسواق أيضًا، كما يتضح من خلال تتبع ناقلتين للنفط الخام عبر بحر الشمال متجهتين لبكين، بحسب ما قاله الخبير الإستراتيجي في الأسواق العالمية في أكسي، ستيفن إينيس.

الأداء الأسبوعي

حصد خام برنت لتسجيل مكاسب أسبوعية تتجاوز 7.8%، كما سجل الخام الأميركي مكاسب تصل إلى 9% خلال الأسبوع الجاري.

ويأتي ذلك بالتزامن مع إبقاء منظمة الدول المصدرة للنفط ومنتجي الخام من خارجها، سياسة خفض إنتاج النفط الحالية، خلال الاجتماع الشهري لأوبك+.

وتتوقع أوبك أن يؤدي الإبقاء على سياسة خفض الإمدادات إلى حدوث عجز في السوق خلال عام 2021، بحسب وثيقة اطلعت عليها وكالة رويترز.

واستفادت أسواق الخام هذا العام بقوة من قرار الخفض الطوعي للإمدادات من جانب السعودية، والمعلن في الشهر الماضي.

وشهد الأسبوع الجاري كذلك إعلان بيانات تُظهر انخفاض مخزونات الخام الأميركية بنحو مليون برميل في الأسبوع المنتهي يوم 29 يناير/كانون الثاني الماضي إلى 475.7 مليون برميل، وهو أدنى مستوى منذ مارس/آذار الماضي.

وكانت أرقام إدارة معلومات الطاقة الأميركية بشأن مخزونات النفط في الولايات المتحدة أقل من توقعات المحلّلين التي كانت تشير لسحب نحو 2.4 مليون برميل من المخزون.

وكشف التقرير الأسبوعي من جانب شركة بيكر هيوز، ارتفاع عدد حفارات النفط في الولايات المتحدة بمقدار 4 حفارات في الأسبوع الماضي، مع حقيقة أن أغلب الزيادة كانت حقل برميان.

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى