طاقة متجددةأخبار الطاقة المتجددةرئيسيةعاجل

شركة جديدة لتسويق توربينات الرياح في اليابان

ميتسوبيشي وفيستاس تسعيان لتعزيز التعاون

دينا قدري

أعلنت شركتا ميتسوبيشي اليابانية للصناعات الثقيلة، وفيستاس الدنماركية، تأسيس شركة جديدة تهدف إلى تعزيز التعاون بينهما في مجال الطاقات المتجددة، وتسويق توربينات الرياح البرّية والبحرية في اليابان، وفقًا لما نقله موقع "ري نيوز بيز" المتخصص في الطاقة المتجددة.

وستعمل "ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة-فيستاس اليابان" على دمج القدرات التكنولوجية والخبرة الوفيرة للشركتين، بالإضافة إلى المساعدة في توسيع استخدام طاقة الرياح البرّية والبحرية.

تاريخ حافل في أنظمة الطاقة وتوربينات الرياح

ستستفيد الشركة الجديدة من علاقات الثقة التي بنتها مجموعة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة، مع العديد من العملاء من خلال أعمالها في أنظمة الطاقة، جنبًا إلى جنب مع تاريخ فيستاس الحافل في تسليم توربينات الرياح.

وتنقسم نسب المساهمة في المشروع المشترك الجديد، 70% لصالح ميتسوبيشي، و30% فيستاس.

وسيتولى منصب الرئيس التنفيذي للكيان الجديد ماساتو يامادا، وهو المدير الإقليمي السابق لشركة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة- فيستاس للرياح البحرية لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، ويقع المكتب الرئيس في حي تشيودا بوسط طوكيو.

يُذكر أن الحكومة اليابانية تدعو إلى أن تصبح طاقة الرياح البحرية مصدرًا رئيسًا للطاقة، حيث تسعى البلاد إلى أقصى استخدام للطاقات المتجددة نحو تحقيق مجتمع منزوع الكربون، بحلول عام 2050.

ميتسوبيشي تصنع أكبر توربين رياح بحرية

أعلنت ميتسوبيشي، في عام 2018، تصنيع أكبر توربين رياح بحرية في العالم بقدرة تصل إلى 10 آلاف كيلو واط، وتوقعت تركيبه في أوائل عام 2020.

وأوضحت الشركة في بيانها، أنها تخطط لبيع التوربين لشركات الطاقة في أوروبا، في محاولة للاستفادة من التوجّه العالمي للابتعاد عن الوقود الأحفوري.

وسبق أن أقامت اليابان، في عام 2012، أكبر توربين لتوليد الكهرباء من طاقة الرياح في المحيط الهادئ بالقرب من العاصمة طوكيو.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى