سلايدر الرئيسيةتقارير النفطعاجلنفط

كورونا يهوي بحصيلة ضرائب النفط والغاز في تكساس

الولاية جمعت 13.9 مليار دولار مقارنة بـ16.3 مليار عام 2019

حازم العمدة

سدّدت شركات النفط والغاز في تكساس، 13.9 مليار دولار ضرائب ورسوم للولاية، في السنة المالية 2020، حسبما أعلنت جمعية تكساس للنفط والغاز في تقريرها السنوي عن تأثير الطاقة والاقتصاد.

وتعدّ هذه الحصيلة أقلّ من 16.3 مليار دولار حققتها تكساس من عوائد الضرائب والرسوم الواردة من شركات الطاقة، في السنة المالية 2019، عندما ارتفع إنتاج النفط والغاز الطبيعي في الولاية إلى مستويات قياسية.

وقال رئيس جمعية تكساس للنفط والغاز، تود ستابلز، في مقدمة التقرير لعام 2020: "بالرغم من تحديات العام الماضي، أسهمت صناعة النفط والغاز الطبيعي في تكساس بشكل كبير في خزائن الضرائب الحكومية والمحلية".

مدفوعات ضرائب النفط والغاز في تكساس

أضاف ستابلز: "تُقدَّر مدفوعات الضرائب من إنتاج النفط والغاز الطبيعي وخطوط الأنابيب والمصافي ومنشآت الغاز الطبيعي المسال بنحو 38 مليون دولار يوميًا، تذهب لمدارسنا وجامعاتنا وطرقنا والخدمات الأساسية".

ومنذ عام 2007، عندما بدأت الجمعية تجميع هذه البيانات لأول مرة، دفعت صناعة النفط والغاز الطبيعي في تكساس أكثر من 162.9 مليار دولار من الضرائب الحكومية والمحلية.

في سياق متصل، قالت الجمعية، إن الصناعة وظّفت 400 ألف و974 شخصًا من تكساس، خلال السنة المالية 2020، مشيرةً إلى أن كل وظيفة مباشرة في صناعة النفط والغاز الطبيعي في تكساس تخلق 2.4 وظيفة إضافية في تكساس.

وعلى سبيل المقارنة، أظهر التقرير أن الصناعة وظّفت 428 ألف و234 شخصًا في تكساس، خلال السنة المالية 2019.

انهيار أسعار النفط

في عام 2020، شهدت تكساس -بصفتها أكبر ولاية منتجة للنفط في الولايات المتحدة- فقدان أكبر عدد من الوظائف في الصناعة، نتيجة لانهيار أسعار النفط والطلب عليه.

بالرغم من أن مشروعات التنقيب والإنتاج في صناعة النفط والغاز بتكساس ظلّت في حالة انكماش، في الربع الثالث من عام 2020، بدأت تظهر مؤشرات التوظيف وزيادة الحفارات، ومن ثم تتجه الصناعة إلى الانتعاش بعدما شهدت أسوأ تداعيات الانكماش، حسبما أفاد منتجون، في أوائل نوفمبر/تشرين الثاني.

في هذا السياق، أظهر استطلاع أجراه تحالف تكساس لمنتجي الطاقة، في نوفمبر/تشرين الثاني أن 75% من أكثر من 160 متخصصًا في النفط والغاز يعتقدون أن عام 2021 سيكون أفضل، أو قريبًا، من مستويات الصناعة في عام 2020.

ومع ذلك، أعرب متخصصو الطاقة في تكساس عن قلقهم بشأن سياسات إدارة بايدن.

وتعليقًا على الاستطلاع، قال رئيس تحالف تكساس لمنتجي الطاقة جيسون مودغلين: إن "المخاوف بشأن الظروف الاقتصادية والتجاوزات الفيدرالية المرهقة حقيقية للغاية، لكن هذه النتائج والتعليقات تُظهر تصميمًا على النضال والمثابرة.".

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى