عاجلأخبار منوعةرئيسيةمنوعات

تحديث.. أسعار الذهب تتراجع مع تعافي الدولار

تراجعت أسعار الذهب، عند نهاية تعاملات أولى جلسات الأسبوع الجاري، اليوم الإثنين، مع تعافي الدولار الأميركي ورغم آمال التحفيز المالي في أكبر اقتصاد في العالم.

أسعار الذهب اليوم

عند نهاية التعاملات، تراجع سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب، تسليم شهر فبراير/شباط، بنحو 0.1%، ما يعادل 1 دولارًا، ليسجّل 1855.20 دولارًا للأوقية، بعد تداولات متقلبة صعودًا وهبوطًا.

في حين استقر سعر التسليم الفوري للمعدن النفيس عند مستوى 1856.21 دولارًا للأوقية، فيما انخفض سعر عقود الفضّة، تسليم مارس/آذار، بأكثر من 0.4% ليتراجع إلى 25.45 دولارًا للأوقية، وذلك في تمام الساعة 6:50 مساءً بتوقيت غرينتش.

وفي الوقت نفسه، تراجع سعر التسليم الفوري للبلاتين بنسبة 0.2%، إلى 1101.21 دولارًا للأوقية، كما هبط سعر أوقية البلاديوم الفوري بنحو 0.8%، ليسجّل 2343.15 دولارًا.

وفي تلك الأثناء، ارتفع مؤشّر الدولار الذي يرصد أداء الورقة الأميركية مقابل سلّة من 6 عملات رئيسة بأكثر من 0.1% ليصل إلى 90.362 نقطة.

حزمة التحفيز

حاولت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن تجنّب مخاوف الجمهوريين من أن اقتراحه للإغاثة من تداعيات الوباء، والبالغ 1.9 تريليون دولار، كان مبالغًا فيه.

ومن جانبه، قال رئيس أبحاث السلع في بنك أستراليا الوطني، لاكلان شو، إن هناك علامات استفهام أكبر حول تمرير حزمة التحفيز من جانب بايدن، نقلًا عن وكالة رويترز.

وتابع: "بدأ الجمهوريون في مجلس الشيوخ في الوقوف بشكل أكثر اعتراضًا على أجزاء معيّنة من الحزمة".

ويُنظر للذهب بمثابة أداة للتحوّط ضدّ التضخّم، المرجّح أن ينشأ نتيجة لتدابير التحفيز واسعة النطاق.

أمور تلوح في الأفق

يترقّب المستثمرون اجتماع السياسة النقدية لصنّاع السياسة في بنك الاحتياطي الفيدرالي، والمزمع عقده في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

كما ينظر الجميع باهتمام لنتائج اللقاح المضادّ للوباء، وسط ارتفاع عدد الإصابات عالميًا لأكثر من 98 مليون شخص.

ومن المقرّر صدور تقرير مجلس الذهب العالمي عن أداء المعدن الأصفر، طوال عام 2020، وذلك هذا الأسبوع.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى