طاقة متجددةتقارير الطاقة المتجددةرئيسيةعاجلهيدروجين

الأمونيا والهيدروجين.. تعاون جديد يجمع بين الإمارات واليابان

أعلن وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في الإمارات، الرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها الدكتور سلطان أحمد الجابر، عن تعاون جديد يجمع بين بلاده واليابان، في مجال وقود الأمونيا والهيدروجين.

جاء ذلك خلال “زيارة افتراضية” إلى طوكيو، قام بها الدكتور سلطان أحمد الجابر، بحضور سفير الإمارت لدى اليابان شهاب أحمد الفهيم، شملت لقاء عبر الفيديو مع وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني كاجياما هيروشي، لبحث التعاون الإستراتيجي، وسبل تعزيزه في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك.

ذلك في أعقاب توقيع اتفاقية تعاون بين أدنوك ووزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية، لتسخير التقنيات الجديدة ذات الجدوى التجارية في تقليل انبعاثات الكربون.

وسيلعب وقود الأمونيا دورًا مهمًا في المستقبل بـ"اقتصاد الهيدروجين"، باعتباره حاملاً للهيدروجين وأحد أنواع الوقود الخالي من الانبعاثات.

التصدي لتداعيات التغير المناخي

ركزت المباحثات، اليوم الخميس، على تعزيز التعاون الصناعي بين الإمارات واليابان، والتنسيق والعمل الجماعي في مجال التصدي لتداعيات التغير المناخي، وإنتاج وقود الهيدروجين، وتضافر الجهود لدفع عجلة التعافي الاقتصادي في مرحلة ما بعد كورونا.

الأمونيا والهيدروجين
سلطان الجابر أثناء التوقيع على اتفاقيات التعاون مع اليابان

وقال سلطان الجابر: إن التعاون مع اليابان في مجال وقود الأمونيا وإعادة تدوير الكربون، يأتي في مرحلة مهمة بالنسبة لدولة الإمارات، "بالتزامن مع سعينا لاستكشاف مصادر الوقود المستقبلية التي تتيح لنا إنتاج المزيد من الطاقة بأقل نسبة ممكنة من الانبعاثات".

من جانبه، قال معالي كاجياما هيروشي: إن "وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية تعمل على تعزيز دبلوماسية تقوم على التعاون في الموارد كافة، بما في ذلك وقود الهيدروجين والأمونيا، مع التركيز على تقنيات إزالة الكربون، من أجل تعزيز علاقات التعاون الإستراتيجي بين الإمارات واليابان".

وتابع: "نحن سعداء بتوقيع هذه الاتفاقية، ونتطلع للعمل بشكل وثيق مع دولة الإمارات لتعزيز التعاون في مجال وقود الأمونيا وتقنيات إعادة تدوير الكربون".

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى