أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

تراجع أسعار النفط مع فشل حزمة التحفيز المالي في دعم الأسواق

تتّجه لتسجيل خسائر 20% في 2020

تراجعت أسعار النفط، خلال تعاملات اليوم الخميس، متّجهةً إلى تسجيل خسائر تصل لنحو 20%، في عام 2020، مع التداعيات التي خلّفها وباء “كورونا” في النشاط الاقتصادي العالمي.

وجاء أداء الذهب الأسود مع ظهور السلالة الجديدة من فيروس “كوفيد-19” في الولايات المتحدة، وهي أسرع انتشارًا مقارنةً بالنوع التقليدي من الفيروس.

وفشلت حزمة التحفيز المالي الإضافية في الولايات المتحدة، والبالغ قيمتها 900 مليار دولار، في دعم أسواق الخام على آمال تعافي النشاط الاقتصادي الأميركي.

وبحلول الساعة 10:00 صباحًا بتوقيت غرينتش، تراجعت أسعار العقود الآجلة لخام برنت القياسي، تسليم شهر مارس/آذار، بنحو 0.2% ليسجّل 51.52 دولارًا للبرميل.

وفي التوقيت نفسه، انخفض سعر عقود خام غرب تكساس الوسيط، تسليم شهر فبراير/شباط، بأكثر من 0.2%، مسجّلاً 48.29 دولارًا للبرميل.

الأداء السنوي

تتّجه أسعار النفط لتسجيل خسائر بنحو 20%، خلال العام الحالي، رغم أن خامي برنت وغرب خام تكساس قد تعافيا بأكثر من الضعف، مقارنةً بالمستويات المسجّلة في أبريل/نيسان الماضي.

وأدّى الإغلاق الصارم في محاولة للتصدّي لتفشّي فيروس كورونا، خلال العام الحالي، إلى شلّ جزء كبير من الاقتصاد العالمي، وهو ما أثّر بالتبعية في الطلب على الخام.

لكن الأسعار قد تعافت بقوّة، مقارنةً بالمستويات السالبة المسجّلة في أبريل/نيسان الماضي، مع ضخّ حكومات العالم المزيد من التحفيز.

بيانات المخزونات

تراجعت مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة بنحو 6.1 مليون برميل، خلال الأسبوع المنتهي يوم 25 ديسمبر/كانون الأوّل، إلى 493.5 مليون برميل.

وأنهت المخزونات بذلك عام 2020، عند أعلى مستوى على الإطلاق، مقارنةً بهذا الوقت من العام، وهو ما يمثّل ارتفاعًا بنحو 11% عن متوسّط الـ5 سنوات.

وجاء تراجع مخزونات النفط الأميركية مع هبوط الواردات من الخام بنحو 238 ألف برميل يوميًا، إلى 5.326 مليون برميل يوميًا.

وعلى صعيد إنتاج النفط الأميركي، فقد استقرّ عند مستوى 11 مليون برميل يوميًا، في الأسبوع الماضي، وهو أقلّ بنحو 2.1 مليون برميل يوميًا، مقارنةً بالذروة المسجّلة قبل تفشّي الوباء.

نشاط الحفر

أضافت الشركات الأميركية 3 منصّات للتنقيب عن النفط في الولايات المتحدة، بحسب بيانات شركة بيكر هيوز.

وبلغ عدد حفّارات التنقيب عن النفط في الولايات المتحدة 267 منصّة، بنهاية عام 2020، وهو أدنى مستوى منذ عام 2005.

أوبك+ والتوازن

يعتزم تحالف أوبك+ زيادة إنتاج النفط بنحو 500 ألف برميل يوميًا، خلال يناير/كانون الثاني 2021.

ويعني ذلك تقليص وتيرة خفض الخام من جانب الدول الأعضاء في أوبك ومنتجي الخام من خارجها، إلى 7.2 مليون برميل يوميًا.

ومن المقرّر أن يعقد التحالف -الذي يضمّ روسيا- اجتماعًا، يوم 4 يناير/كانون الثاني، لمراجعة اتّفاقية خفض الإنتاج.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
أسعار النفطأوبكالنفطبرنتكوروناكوفيد 19

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى