أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

توقّعات أميركية بتراجع إنتاج النفط الصخري

إلى 7.4 مليون برميل يوميًا في يناير المقبل

توقّعت إدارة معلومات الطاقة الأميركية، تراجع إنتاج الولايات المتّحدة من النفط الصخري 136 ألف برميل يوميًا، في يناير/كانون الثاني، إلى 7.44 مليون برميل يوميًا.

ووفق التوقّعات الشهرية لإدارة معلومات الطاقة الأميركية، فهذه تعدّ الأدنى، منذ يونيو/حزيران المقبل.

ومن المتوقّع تراجع الإنتاج من جميع التكوينات الرئيسة الـ7 تقريبًا، باستثناء منطقة هاينزفيل، حيث من المتوقّع استقرار الإنتاج.

وتوقّعت الإدارة أن يأتي أكبر انخفاض من الحوض البرمي في تكساس ونيو مكسيكو.

حيث من المتوقّع أن يتراجع الإنتاج بنحو 44 ألف برميل يوميًا، إلى 4.2 مليون برميل يوميًا، وهو الأقلّ منذ يونيو/حزيران.

وسيأتي ثاني أكبر انخفاض من حوض إيغل فورد، إذ من المتوقّع أن يهبط الإنتاج بنحو 25 ألفًا و600 برميل يوميًا، إلى 987 ألف برميل يوميًا.

ويتراجع إنتاج النفط الصخري منذ 3 أشهر، نتيجة تراجع الطلب جراء الإغلاقات بسبب كورونا.

وتراجع الإنتاج بأكبر قدر، منذ مايو/أيّار، حين هبط بنحو 1.6 مليون برميل يوميًا، بسبب جائحة كوفيد-19.

وتوقّعت إدارة معلومات الطاقة انخفاض إنتاج الغاز الطبيعي، في يناير/كانون الثاني، لأدنى مستوى، منذ يونيو/حزيران.

وحدّدته عند 80.78 مليار قدم مكعّبة يوميًا، بتراجع قدره 0.74 مليار قدم مكعّبة يوميًا.

الوسوم
أميركا إدارة معلومات الطاقة الأميركية النفط الصخري الولايات المتحدة تراجع الإنتاج تكساس حوض برميان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى