التقاريرتقارير النفطرئيسيةنفط

كونوكو فيلبس تعلن تسريح 25% من موظفيها في هيوستن

وسط توقعات باستحواذها على كونشو ريسورسيز أوائل 2021

تعتزم شركة الطاقة الأميركية كونوكو فيلبس، تسريح نحو 25% من موظفيها في هيوستن، وسط توقعات بإتمام صفقة الاستحواذ على شركة التنقيب كونشو ريسورسيز، في الربع الأول من عام 2021.

يأتي ذلك في الوقت الذي اضطرت فيه شركات طاقة عملاقة لتسريح العمالة، في ظل التحديات المالية الهائلة التي فرضتها جائحة فيروس كورونا، الذي يشهد العالم حاليًا الموجة الثانية منها.

وقالت كونوكو فيلبس -ومقرها مدينة هيوستن الأميركية- إنها تتوقع تسريح 500 موظف -أو أكثر- محليًا، بدءًا من 1 فبراير/شباط.

إشعارات تسريح قبل 60 يوما من إنهاء الخدمة

أضافت كونوكو فيلبس، أن المقرر تسريحهم سيتلقون إشعارات الاستغناء عنهم قبل 60 يومًا من إنهاء خدمتهم، لمساعدتهم في العثور على وظائف جديدة.

وفي هذا السياق، قال المتحدث باسم كونوكو فيليبس، جون روبر، لصحيفة (هيوستن كرونيكل): "لقد كنا شفافين مع الموظفين بأن تخفيض العمالة قد يكون ضروريًا من وقت لآخر؛ لمواءمة القدرات التنظيمية مع مستويات النشاط المستقبلية المتوقعة".

وأضاف روبر أنه "في ضوء ذلك، وتوقعًا لاستحواذنا على كونشو ريسورسيز في الربع الأول من عام 2021، تتخذ كونوكو فيلبس إجراءات لمواءمة أعمالنا حتى تظل قادرة على المنافسة."

وتلجأ شركات النفط والغاز إلى تسريح مئات العمال الآخرين، وسط موجة جديدة من عمليات الدمج التي تجتاح قطاع الطاقة الذي يكافح -بالفعل- للتغلب على التداعيات الاقتصادية لوباء فيروس كورونا.

شركات الطاقة تسرح 17500 عامل في هيوستن

على صعيد متصل، سرّحت شركات الطاقة 17 ألفاً و500 عامل في هيوستن وحدها منذ عام 2018، 70% منها خلال الأشهر الستة الماضية -فقط- بسبب كورونا، وفقًا لتحالف تكساس لمنتجي الطاقة.

وبالرغم من أن وتيرة التسريح المرتبطة بفيروس كورونا تتباطأ، فإن عمليات الاندماج الأخيرة بين عدد من شركات الطاقة قد تؤدي إلى الاستغناء عن مزيد من العمالة.

في هذا الإطار، سرحت شركة الطاقة الأميركية العملاقة شيفرون، 570 موظفاً أو 25% من موظفي شركة "نوبل إنرجي"، بعد أن استحوذت عليها مقابل 12 مليار دولار في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

اندماجات لمواجهة تحديات كورونا

تتوقع شيفرون أن يوفر الاندماج 300 مليون دولار من تكاليف التشغيل بعد عام واحد من الإغلاق.

وترى الشركة أن ذلك يخفض الكثير من مناصب الشركات الزائدة عن الحاجة، ويقلل من تكلفة الاستشاريين ومباني المكاتب والتكنولوجيا والتأمين.

تجدر الإشارة إلى أن شركة كونوكو فيلبس، أعلنت في أكتوبر/تشرين الأول، خططاً للاستحواذ على كونشو ريسورسيز في صفقة بقيمة 9.7 مليار دولار.

ومن شأن هذا الاندماج أن يتمخض عن تأسيس أكبر شركة نفط وغاز مستقلة على المستوى الوطني بحيث تهيمن على حوض برميان غزير الإنتاج في غرب تكساس وجنوب شرق نيو مكسيكو.

ومن بين شركات النفط الأخرى التي تسعى للاندماج؛ "بايونير ناتشورال ريسورسز" التى تسعى لشراء "بارسلي إنرجي" مقابل 4.5 مليار دولار.

كما تخطط ديفون إنرجي للاستحواذ على شركة "دبليو بي إكس إنرجي" مقابل 2.6 مليار دولار تقريبًا.

في السياق ذاته، استحوذت شركة ساوث ويسترن إنرجي على منافستها "مونتاج ريسورسيز" مقابل نحو 193 مليون دولار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى