سلايدر الرئيسيةأخبار الغازأخبار الكهرباءعاجلغازكهرباء

سونلغاز الجزائرية تفشل في تحصيل فواتير بـ 1.3 مليار دولار

المستحقّات تؤخّر تنفيذ مشروعات الشركة

قالت شركة سونلغاز -الشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز-، إن إجمالي ديون الفواتير لدى عملائها تجاوزت الـ171 مليار دينار (1.33 مليار دولار أميركي) في الـ 6 أشهر الأولى من العام الجاري، 63% منها لدى عملائها المنزليّين، بسبب تداعيات أزمة فيروس كورونا (كوفيد -19).

وأوضحت الشركة في بيان، اليوم الإثنين -وفق صحيفة النهار المحلية الجزائرية-، أنّها كانت اتّخذت قرارًا تضامنيًا خلال جائحة كورونا، بعدم قطع الغاز والكهرباء على عملائها، خاصّةً المنزليّين.

ودعت المكلّفة بالاتّصال لدى سونلغاز الجزائرية، مرزوقي فاطمة، عملاء الشركة إلى تسديد مستحقّاتهم المتأخّرة، تفاديًا لتراكم فواتير استهلاك الطاقة، مشيرةً إلى مجموعة من التدابير والتسهيلات المختلفة للسداد.

وأضافت أنّها تضامنت -ولا تزال- مع عملائها، طيلة فترة الأزمة الصحّية، بالرغم من المتاعب الماليّة التي تكبّدتها الشركة جراء تأخّر دفع الفواتير من طرف المنزليّين، وكذلك المؤسّسات، بنسبة فاقت 300%.

وأكّدت أن كلّ تلك الديون خلقت وضعًا ماليًا صعبًا للشركة، سيقع حائلًا دون استكمال باقي مشروعاتها، إلى جانب "عرقلة مختلف الخدمات المقدّمة للعملاء".

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق