التقاريرتقاريررئيسيةعاجلمتجددة

أداني الهندية تبحث عن مشترين للكهرباء من مشروع الطاقة الشمسية

الشركة معرّضة لمخاطر ماليّة كبيرة

محمد فرج

اقرأ في هذا المقال

  • 6 مليارات دولار تكلفة تنفيذ مشروع الطاقة الشمسية
  • 8 غيغاواط قدرات كهربائية يُتوقَّع إنتاجها من المحطّات
  • إنتاج 2 غيغاواط من المشروع عام 2022
  • عدم وجود اتّفاقيّة لشراء الطاقة يقوّض ثقة المقرضين

تبحث شركة أداني غرين إنرجي المحدودة، عن مشترين للكهرباء المنتجة من مشروع الطاقة الشمسية الهندية المزمع تنفيذه بقدرة 8 غيغاواط.

وارتفعت أسهم أداني الهندية التي يسيطر عليها الملياردير جوتام أداني، 3 أضعاف، منذ توقيع عقد التنفيذ مع الحكومة، حيث وصفته بأنّه “الأكبر من نوعه على الإطلاق” -وفق وكالة رويترز-.

وتبلغ تكلفة المشروع 6 مليارات دولار، بينما عدم وجود مشترين للكهرباء المنتجة من المشروع سيعرّض الشركة لمخاطر ماليّة كبيرة.

ولم تذكر أداني أيّ تفاصيل عن الاتّفاق، لكن من المؤكّد أنه ليس هناك التزام قانوني أو مالي لدعم المشروع إذا لم يجد مشترين -حسب رويترز-.

أوّل مشروع كبير دون اتّفاقية شراء 

سيكون هذا أوّل مشروع كبير في مبادرة التعاون بمجال الطاقة من دون اتّفاقية شراء الطاقة التي تضمنها الدولة، والتي يقول المحلّلون، إنّها كانت أساسية لبناء قطاع الطاقة المتجدّدة في الهند.

جدير بالذكر أن شركة الطاقة الشمسية في الهند عندما طرحت المشروع، في يونيو/حزيران من عام 2019، قالت، إنّه سيجري ضمان اتّفاقية شراء الطاقة، لكنّها سحبت البند الذي يضمن الشراء في الصفقة الموقّعة بعد عام.

وقالت أدانى غرين إنرجي، إنّه من المتوقّع إنتاج 2 غيغاواط من المشروع، عام 2022، وستُضاف باقي القدرات وزيادات سنوية تبلغ 2 غيغاواط، حتّى عام 2025، بجزء من الاتّفاقية.

ومن المعروف أن اتّفاقية شراء الطاقة من أهمّ المزايا التعاقدية للمستثمرين، لاسيّما أنّها تضمن شراء القدرات المنتجة من المشروع المنفّذ، لكن الافتقار إلى مثل هذا الضمان قد يقوّض ثقة المستثمرين والمقرضين.

وترتفع تكاليف التمويل في سوق مثل الهند، حيث انخفض نموّ الطلب على الطاقة مرارًا وتكرارًا عن التوقّعات، وسط تباطؤ اقتصادي أوسع نطاقًا.

جودة العقود تجذب الاستثمارات

يقول مدير معهد اقتصاديات الطاقة والتحليل المالي، تيم باكلي: إن “جودة العقود التي تضمنها الحكومة تسهم في دفع التدفّقات النقدية، وتوفّر الثقة لضخّ عشرات المليارات من الدولارات”.

وأوضحت أداني غرين إنرجي، أنّها ستتلقّى تمويلًا مؤقّتًا للمشروع من اتّحاد المصارف الأجنبية، ثمّ من الأموال التي يجري جمعها من أسواق رأس المال.

وقال المدير المالي للمجموعة، جوشيشندر سينغ، في وقت سابق من هذا الشهر: “لدينا رؤية كاملة للاستثمار، وسنعلن عنها قريبًا”.

خطّة لزيادة قدرات الشركة إلى 25 غيغاواط 

تهدف أداني غرين إلى أن تصبح أكبر شركة للطاقة المتجدّدة في العالم، بحلول عام 2030، ولديها قدرة مثبتة للطاقة المتجدّدة من 2.8 غيغاواط، تريد زيادتها إلى 25 غيغاواط، بحلول 2025.

وقال جوتام أداني: إن “المشروع الأخير يمكن أن يحقّق أرباحًا بسعر الطاقة 2.92 روبّية (0.0393 دولارًا أميركيًا) لكلّ كيلوواط/ساعة، المتّفق عليها، ولدينا وقت من 3 إلى 5 سنوات لتنفيذ هذا المشروع”.

وقال مسؤول مطّلع على الصفقة طلب عدم الكشف عن هويّته، بسبب حساسية الأمر، إن أداني الهندية تعتقد أن السعر النهائي المتّفق عليه “قيمته كانت عالية.. لهذا السبب لم يكن هناك ضمان للشراء”.

وأشار إلى إزالة بند الالتزام بشراء الطاقة المنتجة من جميع المناقصات الأخرى المطروحة.

أكبر مطوّر للطاقة الشمسية في العالم

تتجاوز محفظة أداني غرين إنرجي، القدرة الإجمالية للطاقة التي يجري توليدها من قطاع الطاقة الشمسية في الولايات المتّحدة الأميركية، في عام 2019.

شركة أداني الهندية تتصدّر قائمة مطوّري الطاقة الشمسية عالميًا

وتسهم الشركة في التخلّص من أكثر من 1.4 مليار طنّ من ثاني أكسيد الكربون طوال دورة حياة أصولها، وتعدّ المجموعة واحدة من الجهات المتكاملة في مجال توليد الطاقة الشمسية في العالم.

وحسب تصنيف ميركوم كابيتال، فإن مجموعة “أداني” في الهند تعدّ أكبر مطوّر للطاقة الشمسية في العالم، بمحفظة مشروعات قدرتها 12.3 غيغاواط”، منها مشروعات بقدرة 2.2 غيغاواط في التشغيل، ومشروعات بقدرة 10.1 غيغاواط قيد الإنشاء.

أوضح تصنيف ميركوم كابيتال، أن محفظة “أداني” للطاقة المتجدّدة تتجاوز إجمالي الطاقة التي قامت بتركيبها الولايات المتّحدة، في عام 2019، وسوف تحلّ أكثر من 1.4 مليار طنّ من ثاني أكسيد الكربون، على مدى عمر أصولها.

وقالت ميركوم، في تقريرها التصنيفي: إن “أداني” هي واحدة من أكثر اللاعبين تكاملًا بمجال الطاقة الشمسية في العالم، حيث تقوم بتصنيع الخلايا الشمسية والوحدات، وتقوم بتطوير المشاريع، والبناء، والهيكلة الماليّة، وامتلاك وتشغيل أصولها من خلال منصّة إدارة الأصول الداخلية القويّة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى