أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلمنوعات

تراجع أقلّ حدّة لصادرات اليابان وسط قفزة في شحنات السيّارات لأميركا

تراجعت صادرات اليابان، في سبتمبر/أيلول الماضي، بأبطأ وتيرة في سبعة أشهر، مع ارتفاع شحنات السيّارات المتّجهة إلى الولايات المتّحدة من مستويات بالغة التدنّي، نجمت عن جائحة كوفيد-19، ممّا يشير إلى انحسار الضغط عن ثالث أكبر اقتصاد في العالم.

وانخفضت الصادرات 4.9%، في سبتمبر/أيلول، مقارنةً بنفس الشهر العام الماضي، وهو ما يزيد على توقّعات اقتصاديّين في استطلاع أجرته رويترز، والتي كانت لتراجع 2.4%. لكن هذه الوتيرة تعقب تراجعات في خانة العشرات لـ6 أشهر، كان أحدها بنسبة 14.8%، في أغسطس/آب.

وبفعل تصدير كمّيات أقلّ من الحديد إلى تايوان ومن السفن إلى بنما، أصبح سبتمبر/أيلول الشهر 22، على التوالي، الذي يشهد تراجعًا في الصادرات، وهي أطول فترة منذ الأشهر الـ23 المنتهية في يوليو/تمّوز 1987.

وزادت الشحنات المتّجهة إلى الولايات المتّحدة 0.7%، في أوّل زيادة خلال 14 شهرًا، مدفوعة بارتفاع الطلب على الآلات الكهربائية والسيّارات، التي قفزت أرقامها 18%.

وزادت الصادرات إلى الصين -أكبر شريك تجاري لليابان- 14%، في أعلى زيادة منذ يناير/كانون الثاني 2018. أمّا الصادرات إلى آسيا عمومًا، فقد تراجعت 2%، في أبطأ وتيرة، منذ فبراير/شباط.

وانخفضت الواردات 17.2% مقابل 21.4% في متوسّط توقّعات الاقتصاديّين، ممّا نتج عنه فائض تجاري قدره 675 مليار ينّ (6.41 مليار دولار). (الدولار = 105.3700 ينّ ياباني)

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى