أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

أذربيجان تزعم إحباط هجوم أرميني على خطّ أنابيب "باكو-نوفوروسيسك"

ينقل نحو 180 ألف برميل يوميًا من الخام

زعمت أذربيجان تمكّنها من إحباط هجوم جديد شنّته أرمينيا، استهدف خطّ أنابيب "باكو-نوفوروسيسك"، وهو الأمر الذي نفته "يريفان" برمّته.

وتمكّنت قوّات الدفاع الجوّي في أذربيجان، من إبطال مفعول الصواريخ الأرمينية التي أُطلقت باتّجاه منطقة خيزي شمال باكو، نقلًا عن منصّة "أرغوس ميديا" المعنيّة بشؤون الطاقة.

وأوضح مكتب المدّعي العامّ في أذربيجان، أن بعض الأجزاء من الصواريخ وقعت على مسافة 250 مترًا من خطّ أنابيب النفط الإستراتيجي "باكو-نوفوروسيسك"، الذي يمرّ عبر قرية "سيتالتشاي".

وينقل خطّ أنابيب "باكو-نوفوروسيسك" نحو 180 ألف برميل يوميًا من الخام الذي تنتجه شركة "سوكار" الأذربيجانية المملوكة للدولة، إلى ميناء "نوفوروسيسك" الروسي، على البحر الأسود.

وفي حين تدّعي أذربيجان أن ما حدث عبارة عن محاولة لتدمير متعمّد لعدد كبير من منشآت البُنية التحتيّة في البلاد، ما يخلق بيئة خطرة للنفط الخام وخطوط أنابيب المكثّفات التصديرية، وما يصاحبها من أضرار مادّية كبيرة، إلّا أن هذه المعلومات لا يمكن التحقّق من صحّتها.

وفي الوقت نفسه، تنفي أرمينيا استهداف خطوط الأنابيب الأذربيجانية خلال النزاع المتجدّد حول منطقة "ناغورنو كاراباك"، الذي بدأ في 27 سبتمبر الماضي.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى