أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

إيران ترفع الطاقة الإنتاجية لحقل ياران لـ 25 ألف برميل يوميًا

تركيب وحدة متنقّلة لفصل الزيت  

رفعت شركة هندسة وتطوير النفط الإيرانية “بيدك Pedec” الحكومية، الطاقة الإنتاجية لحقل نفط ياران الجنوبي، بمقدار 5 آلاف برميل يوميًا، لتصل إلى 25 ألف برميل يوميًا، من خلال تركيب وحدة متنقّلة جديدة لفصل الزيت.

ويعدّ ياران – المقسّم لجزأين، شمالي وجنوبي- واحدًا من بين عدّة حقول نفطية، تشكّل تجمّع حقول غرب كارون في محافظة خوزستان (غرب)، ويمتدّ على الحدود الإيرانية العراقية.

وطالما كان هذا التجمّع جزءًا من خطط طهران لزيادة قدرتها على إنتاج النفط الخام المحلّي، إلى ما فوق 385 مليون برميل يوميًا.

 وجرى التخطيط لتطوير حقل ياران على مرحلتين، وبدءًا من يونيو/حزيران الماضي، بلغ إجمالي إنتاج النفط الخام من المرحلة الأولى قرابة 50 ألف برميل يوميًا.

ومع إنتاج ياران الشمالي على 30 ألف برميل يوميًا، بلغ الإنتاج في ياران الجنوبي 20 ألف برميل يوميًا، مقارنةً بـ15 ألف برميل يوميًا، في وقت سابق من العام.

ويأتي إنتاج ياران الجنوبي في الوقت الحالي من 12 بئرًا، وتخطّط شركة “بيدك” -وهي ذراع التطوير الرئيسة لشركة النفط الوطنية الإيرانية (NIOC) المملوكة للدولة- لحفر 6 آبار أخرى.

ولم تقدّم شركة هندسة وتطوير النفط الإيرانية جدولًا زمنيًا لعملية الحفر، وفقًا لموقع “أرغوس ميديا” المعني بشؤون الطاقة.

وفي يوليو/تمّوز، منحت شركة النفط الإيرانية عقدًا بقيمة 463 مليون دولار، لشركة تطوير صناعة النفط والغاز في فارس (POGIDC)، لتنفيذ المرحلة الثانية من تطوير الحقل بأكمله -بجزأيه الشمالي والجنوبي – والذي تقول، إنّه يحتوي على 550 مليون برميل من النفط الجاهز.

والتزمت (POGIDC) بزيادة إنتاج الحقل بمقدار 39.5 مليون برميل، على مدى عشر سنوات، أي ما يعادل 11 ألف برميل في اليوم.

ياران الشمالي

ووفقًا لما نشرته وكالة أنباء فارس الإيرانية، في 10 أغسطس/آب المنصرم، رفعت “بيدك” طاقة إنتاج حقل “ياران الشمالي” في جنوب غرب البلاد، والمشترك مع العراق، عبر تركيب الجيل الثالث من مضخّة العمود الماصّة SRP.

ونقلت الوكالة عن محمد علي أجدري، مشرف مشروع تطوير حقل “ياران الشمالي” بشركة هندسة وتطوير النفط، قوله: إن المضخّة SRP تمّ تركيبها للمرّة الأولى في منطقة غرب كارون، التي تضمّ عدّة حقول نفطية.

وأضاف أن المنصّة جرى تركيبها في الثالث من يوليو/تموز الماضي، مشيرًا إلى نجاح عملية التركيب والتشغيل، بعد اختبارات استمرّت 72 ساعة، وبمستوى إنتاج 750 برميل يوميًا.

وأكّد أن مضخّة العمود SRP محلّية الصنع، ووُضعت بموقع البئر رقم 14 في حقل ياران الشمالي، ومن شأنها زيادة طاقته الإنتاجية بواقع 500 ألف برميل بحدّ أدنى يوميًا، ومع تعزيز ضغط رأس البئر بمقدار” 370 بام”، ستلعب دورًا مؤثّرًا في رفع الإنتاج بهذا الحقل المشترك.

عقوبات أميركية

وفي عام 2018، انسحب الرئيس الأميركي دونالد ترمب، من الاتّفاق النووي الذي أبرمته إدارة سلفه باراك أوباما، واصفًا إيّاه بأنّه “أسوأ اتّفاق على الإطلاق”.

ومنذ الانسحاب، فرضت واشنطن عقوبات قويّة من جانب واحد، وردًّا على ذلك، خرقت إيران أجزاء من الاتّفاق النووي.

وفى شهر يناير/ كانون الثاني الماضي، فرضت واشنطن مزيدًا من العقوبات على إيران، ردًّا على هجومها على القوّات الأميركية في العراق.

وشملت العقوبات قطاعات الصناعات التحويلية والتعدين والمنسوجات، فضلًا عن مسؤولين كبار، قالت واشنطن، إنّهم ضالعون في هجوم الثامن من يناير/ كانون الثاني، على قاعدتين عسكريّتين تستضيفان قوّات أميركية.

الوسوم
النفط الإيراني حقل ياران الجنوبي حقول غرب كارون دونالد ترمب شركة النفط الوطنية الإيرانية (NIOC) شركة تطوير صناعة النفط والغاز في فارس (POGIDC) شركة هندسة وتطوير النفط الإيرانية عقوبات أمريكية ياران الشمالي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى