أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

انخفاض عائدات النفط والغاز في الميزانية الروسيّة

موسكو تتوقّع تراجع الإنتاج 10% نهاية العام

أعلن الكرملين، تراجع مستوى عائدات النفط والغاز في الميزانية الروسيّة، خاصّةً أن موسكو تعمل على تقليص الاعتماد على عائدات النفط، تدريجيًا، في الميزانية العامّة.

وقال المتحدّث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، في تصريحات للصحفيّين، اليوم الأربعاء: إن “الأرقام تتراجع، لكنّها ليست كافية، وعلى مدى الخمس عشرة سنة الماضية، يمكن رؤية هذا الانخفاض بالعين المجرّدة”.

وأضاف أن الرئيس فلاديمير بوتين لاحظ النموّ الموازي لقطاع التكنولوجيا الفائقة، على خلفية تفشّي فيروس كورونا، الذي أدّى إلى تحدّيات جديدة.

ولم يتمكّن “بيسكوف” من تحديد مستوى عائدات النفط والغاز، الذي سيكون مثاليًا لروسيا، قائلًا: “لا أعرف.. لا أستطيع أن أقول، ويجب أن أتحقّق من ذلك”.

10 % انخفاضًا في إنتاج النفط

توقّع وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، انخفاض الإنتاج النفطي لبلاده، بنحو 10%، إلى 510 ملايين طنّ، نهاية العام الجاري، مشيرًا في الوقت ذاته إلى تعافي الطلب العالمي على النفط لـ 90% من مستوى ما قبل تفشّي فيروس كورونا.

وأكّد نوفاك، في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء، أن الإنتاج النفطي لروسيا سينخفض 13.8%، في الفترة من (أغسطس/آب – ديسمبر/كانون الأوّل)، من المستويات المخطّطة في السابق.

ورغم تلك التوقّعات، أعلنت الوزارة، صباح اليوم، ارتفاع إنتاج موسكو من النفط ومكثّفات الغاز، قرابة 5%، إلى 41.7 مليون طنّ، أو ما يعادل 9.86 مليون برميل يوميًا، خلال أغسطس/آب الماضي، مقارنةً بـ 9.37 مليون برميل يوميًا، في يوليو/تمّوز.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى