أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

تراجع صادرات العراق من النفط الخام في أغسطس

بيانات مبدئية لايمكن الجزم بدقّتها حتّى نهاية الشهر

أظهرت بيانات الشحن، ومصادر صناعية، تراجُع صادرات العراق من النفط الخام حتّى الآن، في أغسطس/آب، وفقًا لبيانات، ما يشير إلى أن ثاني أكبر منتج في أوبك، يفي بتعهّده بخفض الإمدادات بموجب اتّفاق تقوده المنظّمة.

وانخفضت صادرات العراق بمقدار 80 ألف برميل يوميًا، من أوّل الشهر وحتّى 25 أغسطس/آب، بناءً على متوسّط ​​تقديرات رويترز.

وهبطت صادرات جنوب العراق، حتّى 25 أغسطس/آب، إلى 2.63 مليون برميل يوميًا، وفقًا لمتوسّط ​​أرقام شركة بترو لوجيستيك، المتخصّصة في تعقّب شحنات الناقلات، وبيانات رفينيتيف أيكون، وحدة أبحاث رويترز.

وتقلّ تلك الأرقام، 40 ألف برميل يوميًا عن الرقم الرسمي، في يوليو/تمّوز، لصادرات الجنوب، البالغ 2.67 مليون برميل يوميًا.

ومع ذلك لا يمكن الجزم بدقّة حسابات رويترز وبترو لوجيستيك، حيث لايزال يتبقى أسبوع على انتهاء شهر أغسطس/آب، ومن ثمّ يمكن تغيُّر تلك الأرقام.

الالتزام باتّفاق خفض الإنتاج

قال دانييل جربر، الرئيس التنفيذي لشركة بترو لوجيستكس: إن “العراق في طريقه لتسجيل أقوى مستوى امتثال شهري هذا العام، لاتّفاق أوبك +”.

وكانت منظّمة البلدان المصدّرة للبترول “أوبك” وحلفاؤها المعروفون بـ”أوبك +”،قد اتّفقوا على إلغاء جزء من خفض قياسي للصادرات، بدءًا من الأوّل من أغسطس/آب، حيث بدأ الطلب في التعافي من أزمة فيروس كورونا المستجدّ (كوفيد -19).

وقال “جربر” في تصريحات لرويترز، اليوم الخميس: “لا تزال البلاد بحاجة إلى تطبيق تخفيضات إضافية كبيرة، للتعويض عن فائض المعروض في الأشهر السابقة”.

وفي السادس من الشهر الجاري، أعلنت العراق أنّها ستخفض الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل أخرى في كلّ من أغسطس/آب وسبتمبر/أيلول، لتعويض فائض الإنتاج في الأشهر الثلاثة السابقة، بعد أن كانت بغداد -في بعض الأحيان- أقلّ أعضاء أوبك امتثالًا لاتّفاق “أوبك +”.

وحينها، أكّد بيان صادر عن الوزارة، وشركة تسويق النفط العراقية “سومو”، أن تخفيضات إنتاج النفط في أغسطس/آب، ستكون أكثر وأعلى من المتّفق عليها، لهذا الشهر.

والجنوب هو المنفذ الرئيس للنفط الخام العراقي، حيث تراجعت صادرات نفط الشمال بشكل طفيف، في أغسطس/آب، إلى نحو 400 ألف برميل يوميًا، حسب رويترز.

صادرات العراق في يوليو

أعلنت وزارة النفط العراقية، تراجع صادرات النفط في يوليو/تمّوز الماضي، التزامًا باتّفاق “أوبك+”، حيث بلغت كمّية صادرات الخام 2.7 مليون برميل يوميًا، بإجمالي 85.663.290 مليون برميل، بإيرادات بلغت نحو 3.5 مليار دولار.

وكانت صادرات العراق النفطية قد انخفضت في يونيو/حزيران، إلى 2.8 مليون برميل يوميًا، من 3.21 مليون برميل يوميًا في الشهر السابق، ما يعني أن العراق التزمت بنسبة كبيرة باتّفاق تخفيض الإنتاج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى