أخبار النفطسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

السعودية والعراق تؤكدان التزامهما التام باتفاق أوبك+

العراق يتعهد بخفض يصل إلى 1.25 مليون برميل يومياً

أكدت المملكة العربية السعودية والعراق، اليوم الجمعة، على التزامهما التام باتفاق مجموعة دول أوبك+ لخفض إنتاج النفط.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية، نقلاً عن بيان مشترك للأمير عبد العزيز بن سلمان وزير الطاقة السعودي، ووزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار، أن الوزيرين بحثا في اتصال هاتفي أحدث التطورات في أسواق النفط والتعافي المستمر في الطلب العالمي، والتقدم الذي تحقق باتجاه تطبيق اتفاق أوبك+.

وبدأت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها، فيما يعرف بمجموعة دول أوبك+، خفضاً قياسياً للإمدادات في مايو/أيار 2020 لدعم أسعار النفط التي عصفت بها أزمة فيروس كورونا.

وقال وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار، إن بلاده ستضيف تخفيضاً من إنتاجها بمقدار 400 ألف برميل يومياً، في أغسطس/آب للتعويض عن الإنتاج الزائد في الفترة الماضية بموجب اتفاق أوبك+.

وذكر البيان أن عبد الجبار "أكد التزام العراق الثابت باتفاق أوبك+" مضيفاً أن "العراق سيصل إلى التزام بالاتفاق بنسبة 100% مع بداية شهر (أغسطس) آب الحالي".

وأوضح أن هذا التخفيض يُضاف إلى الخفض الذي يبلغ 850 ألف برميل يومياً، الذي التزم العراق به في شهري أغسطس/آب وسبتمبر/أيلول، بموجب اتفاقية أوبك+ الحالية.

ووفقا لتعهد وزير النفط العراقي، فإن إجمالي الخفض في إنتاج العراق في شهري أغسطس/آب وسبتمبر/أيلول سيصل إلى 1.25 مليون برميل يوميًا لكل شهر، وسيُمكن تعديل نسب الخفض بعد أن تنشُر المصادر الثانوية الستة أرقام الإنتاج التي تتوصل إليها.

وأكّد الوزيران أن ما تبذله الدول المُشاركة في اتفاق أوبك+ من جهودٍ باتجاه الالتزام بنسب خفض الإنتاج، وكذلك نسب الخفض الإضافية في إطار نظام التعويض، ستُعزز استقرار أسواق النفط العالمية، وتُعجّل بتحقيق توازنها، وتُرسل إشاراتٍ إيجابيةً إلى الأسواق.

وكان بيان صادر أمس الخميس، عن وزارة النفط العراقية وشركة تسويق النفط العراقية "سومو"، قد أكد أن تخفيضات إنتاج النفط في أغسطس/آب، ستكون أكثر وأعلى من المتّفق عليها لهذا الشهر.

تراجع صادرات النفط العراقي

كانت وزارة النفط العراقية قد أعلنت تراجع صادرات النفط، خلال شهر يوليو/تمّوز الماضي؛ التزامًا باتّفاق أوبك+ لتخفيض الإنتاج؛ إذ بلغت كمّية صادرات الخام 2.7 مليون برميل يوميًا، بإيرادات بلغت نحو 3.5 مليار دولار.

وكانت صادرات العراق النفطية في يونيو/حزيران، قد تراجعت إلى 2.8 مليون برميل يوميًا، من 3.21 مليون برميل يوميًا في الشهر السابق؛ ما يعني أن العراق وَفى بنسبة كبيرة من اتّفاق تخفيض الإنتاج.

وقال المتحدّث الرسمي باسم الوزارة عاصم جهاد، في بيان سابق: إنّه "بالرغم من تخفيض معدّلات الإنتاج والتصدير التزامًا باتّفاق أوبك+، فإن الإيرادات الماليّة شهدت ارتفاعًا، مقارنةً بالأشهر الماضية".

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى