أخباررئيسيةمنوعات

ارتفاع مبيعات الصين من السيّارات المستعملة في يونيو 2020

عودة الحياة الطبيعية تزيد الطلب على الوقود

بدأت مؤشّرات التعافي من تداعيات فيروس كورونا المستجدّ (كوفيد – 19)، الظهور بقوّة في الصين، ثاني أكبر اقتصاد في العالم، وأكبر مستهلك للطاقة عالميًا، خلال الشهرين الماضيين.

فبعد تحسّن أرقام الصادرات والواردات، ارتفعت مبيعات السيّارات المستعملة في الصين، بنسبة 4.41% على أساس شهري، في يونيو/حزيران الماضي، طبقًا لتقرير صادر عن رابطة تجّار السيّارات الصينية، حسب وكالة أنباء الصين الجديدة “شينخوا”، اليوم الأحد.

وتحسّن مبيعات السيّارات يعني عودة الحياة الطبيعية تدريجيًا، بعد إجراءات احترازية مشدّدة اتّخذتها الصين، منذ ظهور كورونا أوائل يناير/كانون الثاني الماضي، وعودة الحياة الطبيعية يعني تحسّن حركة المواصلات والمركبات، ما يزيد الطلب على الوقود، ومن ثمّ ارتفاع الواردات من الدول المنتجة، وأيضًا ينعكس بالإيجاب على الأسعار.

وأشار تقرير رابطة تجّار السيّارات الصينية، إلى تغيير ملكيّة 1.22 مليون سيّارة، في يونيو/حزيران الماضي، بقيمة مجمّعة للعمليات التجارية، بلغت 73.75 مليار يوان (10.63 مليار دولار أميركي).

وعلى الرغم من تراجع مبيعات السيّارات المستعملة، خلال يونيو/حزيران، عن نفس الفترة العام الماضي -وفق التقرير- فيما يستمرّ تسارع وتيرة استئناف الأعمال التجارية والإنتاج في البلاد، فإن الطلب على سيّارات الركّاب والمركبات التجارية حقّق انتعاشًا بشكل تدريجي.

وجرى تداول 5.52 مليون سيّارة مستعملة، في النصف الأوّل من العام، بانخفاض 19.61% على أساس سنوي، بسبب تداعيات فيروس كورونا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى