أخبارالتقاريررئيسيةكهرباء

الإمارات تدشّن أكبر محطّة لتوليد الطاقة الشمسية في العالم

أبوظبي تضمّ 3 من أكبر المحطّات عالميًا

أحمد صقر

خلال العقدين الأخيرين، تمكّنت الإمارات من تصدّر دول العالم في مجال الطاقة الشمسية، واستقطاب تقنيات الطاقة المتجدّدة المبتكرة.

تعدّ الطاقة الشمسية المصدر الثاني للطاقة الكهربائية المنتجة في الإمارات، حيث حلّت في المرتبة الثالثة على مستوى العالم، بالنسبة لإنتاج الطاقة الشمسية المركّزة، لعام 2013، وبطاقة إنتاجية بلغت قرابة 140 ميغاواط.

وتمكّنت إمارة أبوظبي من توليد الطاقة عبر تبنّي العديد من المبادرات والمشروعات الضخمة عالميًا.

محطّة شمس 1

في عام 2013 بدأت محطة شمس1 -أكبر محطّة لتوليد الطاقة الشمسية المركّزة في العالم، وأوّل محطّة للطاقة الشمسية في الشرق الأوسط- عمليات الإنتاج التجاري، وتعمل على توفير 7% من احتياجات أبو ظبي من الطاقة المتجدّدة.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية للمحطّة نحو  100 ميغاواط، ضمن حقل شمسي مؤلّف من 768 مصفوفة من عاكسات القطع المكافئ لتجميع الطاقة الشمسية، وتوليد الطاقة الكهربائية النظيفة والمتجدّدة، وتقوم المحطّة بتوليد الطاقة الكهربائية من حرارة الشمس، وليس ضوء الشمس، خلافًا لتكنولوجيا الألواح الكهروضوئية الشمسية.

وتسهم المحطّة في تنويع مصادر الطاقة في الإمارات، وتقليل البصمة الكربونية، وتفادي إطلاق 175 ألف طنّ سنويًا من غاز ثاني أكسيد الكربون، أي ما يعادل زراعة 1,5 مليون شجرة، أو إزالة 15 ألف سيّارة من طرقات أبو ظبي. وتكفي الطاقة المنتجة من المحطّة لتزويد أكثر من 20 ألف منزل في أبو ظبي باحتياجاتها الشاملة للكهرباء، على مدار العام.

طاقة شمسية للمنازل والطائرات

خلال عام 2014، بدأت إمارة أبوظبي في منح التراخيص لمالكي العقارات الخاصّة، بما في ذلك المدارس، لتوليد الكهرباء التي يحتاجونها ذاتيًا من خلال الطاقة الشمسية.

وتتيح هذه المبادرة لأصحاب المباني والمنازل تركيب لوحات كهروضوئية على الأسطح، لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، بربطها مع الشبكة، حيث يجري استخدام الطاقة التي تُنتَج داخليًا، مع تحويل الفائض إلى شبكة الهيئة الكهرباء بأبوظبي.

وفي عام 2015، أقلعت سولار إمبلس2، لأوّل مرّة، من أبوظبي، لتصبح أوّل طائرة تحلّق حول العالم، باستخدام الطاقة الشمسية فقط.

وتتميّز “سولار إمبلس 2” باحتوائها على 12 ألف خليّة شمسية و 4 مراوح كهربائية، وتُعدّ أوّل طائرة تعمل بالطاقة الشمسية، كما أن بإمكانها الطيران دون توقّف، لمدّة 24 ساعة متواصلة.

ومشروع سولار إمبلس 2 أسّسه الطيّاران وبيرتراند بيكارد وأندريه بورشبيرغ، وقامت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” بدور الشريك المضيف للمشروع.

إستراتيجية 2050

وفي عام 2017 أطلقت الإمارات إستراتيجيتها للطاقة 2050، بغرض رفع مساهمة الطاقة النظيفة في إجمالي مزيج الطاقة المنتجة في البلاد إلى نحو 50%، وتستهدف هذه الإستراتيجية توفير 190 مليار دولار -تقريبًا- من الكلفة العامّة للطاقة، حتّى عام 2050، إضافة إلى تعزيز كفاءة الطاقة على المستوى الفردي والمؤسّسي، بنسبة 40%.

نور أبوظبي

في عام 2019، أُعلِن عن بدء التشغيل التجاري لمحطّة نور أبوظبي لأكبر محطّة مستقلّة للطاقة الشمسية في العالم، بطاقة إنتاجية قدرها 1,177 ميغاواط، التي حطّمت الرقم القياسي من حيث الحصول على التعرفة الأكثر تنافسية في العالم، والبالغة 8.888 فلسًا لكلّ كيلوواط/ساعة.

ومكّن المشروع أبوظبي من زيادة إنتاجها من الطاقة المتجدّدة، والحدّ من استخدام الغاز الطبيعي في توليد الكهرباء، الأمر الذي يساعد على جعل الطاقة أكثر استدامة وكفاءة، ويقلّل الانبعاثات الكربونية لإمارة أبوظبي بمقدار مليون طنّ متري سنويًا، وهو ما يعادل إزالة 200 ألف سيّارة من شوارع الإمارة.

محطّة الظفرة

وذلك قبل أن تعلن الإمارات، في 2020، عن تطوير أكبر محطّة للطاقة الشمسية في العالم، في إمارة أبو ظبي، بسعر من بين الأكثر تنافسية في العالم، والبالغ 4.97 فلسًا لكلّ كيلوواط/ساعة.

ويوم الأحد الماضي، أعلنت شركة مياه وكهرباء الإمارات عن فوز الائتلاف الذي تقوده شركة أبوظبي الوطنية للطاقة “طاقة”، وشركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر”، مع الشركاء “إي دي إف”، و”جينكو باور” بتطوير محطّة الظفرة للطاقة الشمسية الكهروضوئية، أكبر محطة لإنتاج الطاقة الشمسية في العالم.

ووفقًا لما ذكرته وكالة أنباء الإمارات “وام”، فإن قدرة  المحطّة تصل إلى 2 غيغاواط من الكهرباء في منطقة الظفرة، على بعد 35 كيلومترًا من أبوظبي، مشيرة إلى أن شركة مياه وكهرباء الإمارات وقّعت اتّفاقية شراء الطاقة واتّفاقية المساهمين.

سعر تنافسي

نجح مشروع محطّة الظفرة للطاقة الشمسية الكهروضوئية، الذي خضع لعملية تقييم شرائية، وفقًا لمعايير دقيقة، بتسجيل تعرفة من بين الأكثر تنافسية في العالم في مجال تكلفة الطاقة الشمسية الكهروضوئية، بلغت  4.97 فلسًا لكلّ كيلوواط/ ساعة، أي ما يعادل ” 1.35 سنتًا أميركيًا لكلّ كيلوواط/ ساعة”، على أساس التكلفة المستوية للكهرباء.

وقال عثمان آل علي -الرئيس التنفيذي لشركة مياه وكهرباء الإمارات-، إن توقيع اتّفاقية شراء الطاقة، بعد الحصول على أقلّ تعرفة تنافسية لإنتاج الطاقة الشمسية، خطوة تدعم الجهود نحو تأمين إمدادات الطاقة على المدى البعيد، وزيادة إسهامات قطاع الطاقة الشمسية في تلبية احتياجات الطاقة الحاليّة والمستقبلية.

إنتاج أبوظبي من الطاقة الشمسية

مع بدء التشغيل التجاري، سترفع محطّة الظفرة للطاقة الشمسية الكهروضوئية القدرة الإنتاجية الإجماليّة من الطاقة الشمسية في أبوظبي، إلى قرابة 3.2غيغاواط.

ومن المتوقّع أن تسهم المحطّة في خفض الانبعاثات الكربونية لإمارة أبوظبي، بأكثر من 2.4 مليون طنّ متري سنويًا، أي ما يعادل إزالة نحو 470 ألف سيّارة من الطريق، بعد بدء التشغيل التجاري.

وتبدأ المحطّة مرحلة الإنتاج الأوّلي في النصف الأوّل من عام 2022، والوصول إلى طاقتها الإنتاجية الكاملة في النصف الثاني من عام 2022.

وستوفّر محطّة الظفرة للطاقة الشمسية الكهروضوئية الكهرباء لما يقارب 160 ألف منزل، وهو أكبر من حجم إنتاج محطّة “نور أبوظبي” البالغ  1.2 غيغاواط تقريبًا، والتي تعدّ أكبر محطّة مستقلّة للطاقة الشمسية الكهروضوئية في العالم حاليًّا.

أرقام مهمّة حول محطّة الظفرة أكبر محطّة لإنتاج الطاقة الشمسية في العالم

الإنتاج 2 غيغاواط من الكهرباء.

إنتاجها أكبر من محطّة “نور أبوظبي” 1.2 غيغاواط،  أكبر محطّة مستقلّة للطاقة الشمسية الكهروضوئية في العالم حاليًّا.

توفّر الكهرباء ل 160 ألف منزل في الإمارات.

تبدأ الإنتاج الأوّلي في النصف الأوّل من 2022.

تصل لطاقتها الإنتاجية الكاملة في النصف الثاني من 2022.

تخفض الانبعاثات الكربونية لإمارة أبوظبي، بأكثر من 2.4 مليون طنّ متري سنويًا، ما يعادل إزالة 470 ألف سيّارة من الطريق.

1.35 سنتًا أميركيًا لكلّ كيلوواط/ ساعة، والتعرفة الأكثر تنافسية عالميًا.

الائتلاف تقوده طاقة الإماراتية، مصدر الإماراتية، ويمتلك حصّة تُقدّر بنحو 60%.

الشركاء إي دي إف رينيوبلز، جينكو باور ر بحصّة تُقدَّر بنحو 40%.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى