أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلكهرباء

تأكيداً لانفراد الطاقة..كهرباء مصر توقع مع “شنايدر إليكتريك” اتفاقية تنفيذ مراكز التحكم

4.6 مليار جنيه تكلفة تنفيذ 4 مراكز تحكم كمرحلة أولى

خاص - الطاقة

تأكيداً لانفراد “الطاقة”، وقعت شركة “شنايدر إليكتريك” اتفاقية لبدء تنفيذ أول 4 مراكز تحكم مع وزارة الكهرباء المصرية ضمن 14 مركز تحكم مقرر تنفيذهم لرفع كفاءة شبكات نقل وتوزيع الكهرباء وتحسين جودة التغذية الكهربائية.

وكانت “الطاقة” انفردت فى يوم 9 من الشهر الجاري بتوقيع وزارة الكهرباء على عقود تنفيذ مراكز تحكم الكهرباء مع شركة “شنايدر إليكتريك” خلال أيام.

وترجع أهمية مراكز التحكم إلى أنها تراقب مكونات الشبكة الكهربائية، ما يتيح سرعة التعامل مع المشكلات الطارئة، وتوفير بدائل تغذية للأماكن التى بها أعطال، والمساهمة فى تقليل زمن عودة التيار بعد قطعه من خلال اكتشاف الانقطاع، والعمل على حل المشكلة دون إبلاغ المواطنين عنها.

وبحسب الأتفاق سيتم تنفيذ 4 مراكز تحكم خلال 18 شهراً بتكلفة تصل إلى 4.6 مليار جنيه، ويتم استكمال المراحل التالية لخطة الوزارة لتنفيذ مراكز التحكم خلال 30 شهراً.

وقد تم البدء في تنفيذ المرحلة الأولى في نطاق المحافظات التي تعتبر شبكات توزيع الكهرباء بها أكثر جاهزية ومناسبة لإنشاء مراكز التحكم لتحقيق الاستفادة القصوى منها وتضم هذه المرحلة مركزى تحكم مدينة نصر والقاهرة الجديدة بنطاق شركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء ومركزى تحكم الدقى و6 أكتوبر بنطاق شركة جنوب القاهرة للتوزيع.

وقال وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى محمد شاكر، أنه تم وضع خطة لإنشاء وتطوير 47 مركز تحكم في شبكات توزيع الكهرباء موزعة على مستوى شركات توزيع الكهرباء بحيث تغطى كافة أنحاء الجمهورية بإجمالى تكلفة مبدئية تصل إلى 40 مليار جنيه ويتم تنفيذها على عدة مراحل.

وأشار الوزير إلى الاستفادة من التقنيات المختلفة التي تعرضها الشركات المتقدمة لتنفيذ المرحلة الأولى من المشروع وتعظيم المشاركة المحلية والوصول إلى أفضل العروض وأقل الأسعار.

وأضاف شاكر أن تنفيذ المرحلة الأولى يتزامن مع التقدم في أعمال تطوير الشبكات على مستوى الجمهورية لتحقيق الاستفادة القصوى من مشروع مراكز التحكم ويبدأ بعد ذلك تنفيذ المراحل التالية من المشروع بالإضافة إلى اكتساب الخبرات وتهيئة العاملين بهذا المجال وإعداد الكوادر الفنية المؤهلة والتي يمكن الاعتماد عليها لضمان نجاح المراحل التالية.

وقال وليد شتا الرئيس الإقليمى لشركة شنايدر إليكتريك، أن الشركة مستمرة فى التعاون مع الحكومة المصرية وتحرص على الاستثمار في المشروعات القومية في مصر،  ومنها التعاون مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة لتطوير شبكة الكهرباء القومية وتعظيم الاستفادة من القدرات البشرية وتوطين الصناعة في مصر وخاصة أن الشركة تنوي الاعتماد التدريجي على المكون المحلى في عمليات تصنيع مراكز التحكم.

الوسوم
الحكومة المصرية الطاقة الكهرباء انفراد الطاقة شنايدر إليكتريك كهرباء مصر مراكز تحكم كهرباء مصر وزارة الكهرباء المصرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى