أخباررئيسيةسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

النفط يتراجع بفعل عودة القيود على الأنشطة الاقتصادية بعد تنامي كورونا

تراجعت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، بفعل عودة القيود على بعض الأنشطة الاقتصادية في بعض الدول حول العالم، بعد تنامي إصابات كورونا.

وتتزايد الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتّحدة، ممّا قد يهدّد تعافي الطلب على النفط، وسط توقّعات باحتمال تقليص أوبك+ تخفيضات الإنتاج، بداية من أغسطس/آب، في اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة لمراقبة الإنتاج، يوم الأربعاء.

وتراجعت أسعار خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 32 سنتًا، أو 0.7% إلى 39.77 دولارًا للبرميل، بحلول الساعة 1216 بتوقيت غرينتش، بينما تراجعت أسعار خام برنت 26 سنتًا، ما يعادل 0.6% إلى 42.46 دولارًا. وفقد الخامان القياسيان أكثر من 2% في التعاملات المبكّرة في آسيا، ولكن يقلّصان الخسائر حاليًا.

وأمر حاكم كاليفورنيا أمس بإغلاق الحانات، ووقف الأنشطة داخل أماكن مغلقة في المطاعم ودور السينما وحدائق الحيوان والمتاحف، مع ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا، والحالات التي تُعالج داخل المستشفيات.

ويأتي تحرّك كاليفورنيا، بعد أن أعادت ولايات أخرى، مثل فلوريدا وتكساس، فرض بعض القيود في الآونة الأخيرة.

وتتابع السوق التحرّك التالي لمنظّمة البلدان المصدّرة للبترول (أوبك) وحلفائها، فيما يُعرف باسم أوبك+، إذ تجتمع لجنة المراقبة الوزارية المشتركة، يوم الأربعاء، للتوصية بالمستوى التالي من التخفيضات.

وبموجب الاتّفاق الحالي، من المقرّر أن تقلّص أوبك+ تخفيضات الإنتاج القياسية، وتبلغ 9.7 مليون برميل إلى 7.7 مليون برميل، بدءًا من أغسطس/آب، حتّى ديسمبر /كانون الأوّل.

كان الأمين العامّ لأوبك، محمد باركيندو، قد قال، أمس الإثنين، إن سوق النفط تقترب من الوصول إلى التوازن، بفضل ارتفاع تدريجي للطلب على الخام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى