أخبارنووية

روسيا تبني أقوى كاسحة جليد نووية في العالم

بوتين : طرق الشحن بالقطب الشمالي فى موسكو يمكن أن تنافس قناة السويس

وقّعت شركتان روسيّتان، أمس الخميس، اتفاقًا لبناء أقوى كاسحة جليد نووية في العالم، للمساعدة في تعزيز التجارة، وإقامة علاقات أوثق مع آسيا.

وقالت شركة “أتومفلوت” -التابعة لمجموعة “روساتوم” النووية الروسية- وحوض بناء السفن “زفيزدا” -الذي يملكه تحالف تقوده شركة “روسنفت” العملاقة للنفط-، إنهما ستعملان معًا لبناء كاسحة جليد.

وقال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إن طرق الشحن في القطب الشمالي على طول الساحل الشمالي لروسيا يمكن أن تنافس قناة السويس بصفتها طريقًا تجاريًا قصيرًا بين أوروبا وآسيا.

وأوضحت شركة روساتوم أن كاسحة الجليد المزوّدة بوحدة للطاقة النووية، ستكون قادرة على تحطيم الجليد الذى يصل سمكه الى 4 أمتار، ومن المقرّر أن يتمّ بناء السفينة، التي تبلغ قوّة دفعها  120 ميغاواط، في عام 2027.

وسيبلغ طول الكاسحة 209 أمتار وعرضها 47.7 مترًا، ووزنها حوالي 69700 طنّ، وهي قادرة على بلوغ سرعة 22 عقدة بحريّة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى