التقاريرأسعار النفطتقارير النفطرئيسيةنفط

سعر برميل النفط اليوم في العالم فوق 102 دولار.. وهذه أسباب التعافي (تقرير)

أحمد بدر

استردّ سعر برميل النفط اليوم في العالم جزءًا من عافيته، مع ارتفاعه اليوم الإثنين 29 أغسطس/آب (2022) إلى أعلى من 100 دولار، بعد أيام من تراجعه إلى حدود 93 دولارًا للبرميل.

وعادت أسعار النفط إلى الارتفاع، خلال التعاملات، بدعم من تصريحات وزير الطاقة السعودي، الأمير عبدالعزيز بن سلمان، التي أكد فيها أن منظمة أوبك بإمكانها خفض الإنتاج، إذا لزم الأمر، لدعم الأسعار وضبط الأسواق.

وعزز سعر برميل النفط اليوم في العالم مكاسبه، بأكثر من 2%، مع تصاعد المخاوف من إعلان معدلات ضعيفة للنمو الاقتصادي في أميركا، وفق ما اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

ارتفاع سعر برميل النفط اليوم في العالم

يبلغ سعر برميل النفط اليوم في العالم، وتحديدًا خام برنت، 102.86 دولارًا للبرميل، في حين وصل سعر العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط -تسليم أكتوبر/تشرين الأول- 95.26 دولارًا للبرميل، وذلك بحلول الساعة 02:20 مساءً بتوقيت غرينتش (05:20 مساءً بتوقيت مكة المكرمة).

سعر برميل النفط اليوم في العالم
مقرّ منظمة البلدان المصدّرة للنفط أوبك - الصورة من رويترز

ودعم عودة أسعار النفط إلى فوق 100 دولار، إعلان استعداد تحالف أوبك+ لخفض إنتاج النفط، حال عودة الخام الإيراني إلى الأسواق، مع احتمالات التوصل إلى صيغة لإحياء الاتفاق النووي بين إيران ودول الغرب الكبرى، وكذلك توجُّه أميركا للبحث عن بدائل للنفط الروسي.

عاود سعر برميل النفط اليوم في العالم ارتفاعه، بعد أسابيع من الهبوط تحت حاجز 95 دولارًا، إذ بدأ التعافي في تعاملات الجمعة 26 أغسطس/آب (2022)، التي أنهاها على ارتفاع، مسجلًا مكاسب أسبوعية قوية.

يشار إلى أن مكاسب النفط الأسبوعية حققت خلال الأسبوع الماضي ارتفاعًا بنسبة 4.4% لخام برنت القياسي، و2.9% بالنسبة لخام غرب تكساس الوسيط، وفق ما اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

أسباب عودة أسعار النفط فوق 100 دولار

أسهمت تصريحات وزير الطاقة السعودي باكتساب سعر برميل النفط اليوم في العالم مزيدًا من القوة، لا سيما مع التلويح بإمكان خفض منظمة أوبك إنتاجها من النفط الخام، بهدف ضبط الأسعار، مع حالة من الارتباك شهدتها الأسواق خلال المدة الأخيرة.

وكانت نائبة رئيس أبحاث السلع الأولية في مؤسسة "ريلغاري بروكينغ"، سوغاندا ساشديفا، قد قالت لوكالة رويترز، إن أسعار النفط تعود إلى الارتفاع ببطء، أملًا في أن تعود منظمة أوبك وحلفاؤها إلى خفض الإنتاج، بهدف استعادة التوازن في السوق العالمية، وذلك ردًا على إحياء الاتفاق النووي مع إيران.

وتعمل منظمة أوبك وحلفاؤها من الخارج (ضمن تحالف أوبك+) على ضبط أسعار النفط، من خلال الحفاظ على التوازن بين المعروض والطلب في الأسواق العالمية، في توقيت تولّدت فيه مخاوف من طرح النفط الإيراني في الأسواق، ما قد يؤدي لزيادة المعروض، ومن ثم انهيار الأسعار بشكل مفاجئ.

وبحسب مصادر، فإن كلًا من الإمارات والمملكة العربية السعودية تسعيان إلى الحفاظ على سعر برميل النفط اليوم في العالم، من خلال تبنّي سياسة إنتاج معتدلة، مع الاستعداد إلى التدخل السريع بخفض الإنتاج، إذا لزم الأمر، حفاظًا على استقرار السوق.

الاقتصاد الأميركي والأزمة في ليبيا والعراق

سعر برميل النفط اليوم في العالم
حفارات في حقل نفط - الصورة من سكاي نيوز

تتخوف الأسواق العالمية حاليًا من تأثير إعلان رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي جيروم باول، المتعلق بمواجهة الولايات المتحدة مدة طويلة من بطء النمو الاقتصادي، بسعر برميل النفط في العالم، اليوم، ضمن توقيت ترتفع فيه أسعار الفائدة، ما يهدد بحالة ركود غير معتادة.

في الوقت نفسه، تثير الاشتباكات العنيفة، التي شهدتها العاصمة الليبية طرابلس، مخاوف بشأن إمكان تأثّر سعر برميل النفط في العالم، باحتمال تراجع الإنتاج من أحد أهم الأذرع الإنتاجية داخل منظمة البلدان المصدّرة للنفط أوبك.

يأتي ذلك مع مخاوف مماثلة من تدهور الأوضاع في العراق، واحتمال وصول الاحتجاجات إلى حقول النفط في البلاد، ومن ثم توقف الإنتاج الذي يبلغ حاليًا نحو 3.5 مليون برميل يوميًا.

ويتوقع خبراء، في الوقت نفسه، أن تؤدي هذه العوامل، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار الغاز عالميًا لمستويات قياسية غير مسبوقة، إلى تحوّل كثير من الدول لاستهلاك النفط بدلًا من الغاز، ومن ثم ارتفاع أسعار النفط مستقبلًا بدرجة أكبر، وفق ما اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

يُذكر أن سعر برميل النفط اليوم في العالم، البالغ 102.8 دولارًا، يعدّ متوازنًا قياسًا إلى حالة الارتفاع الكبيرة التي شهدتها الأسعار بعد الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير/شباط الماضي، والتي دفعت خام برنت القياسي باتجاه 140 دولارًا للبرميل.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق