رئيسيةأخبار الهيدروجينهيدروجين

مشروع لإنتاج الهيدروجين الأخضر في ناميبيا بقيمة 10 مليارات دولار

لإنتاج 350 ألف طن

أمل نبيل

تسعى ناميبيا إلى استغلال موقعها بصفتها واحدة من أفضل 3 دول لإنتاج الهيدروجين الأخضر في العالم، بفضل إمكاناتها الهائلة من الرياح والطاقة الشمسية، بحسب ما رصدته منصّة الطاقة المتخصصة.

وفي إطار تحقيق أقصى استفادة من هذه الإمكانات، أعلنت شركة "هايفين هيدروجين إنرجي" عن إحرازها تقدمًا ملحوظًا في مناقشاتها مع حكومة ناميبيا فيما يتعلق بمشروع محلل كهربائي بقدرة 3 غيغاواط في الدولة الواقعة في جنوب أفريقيا، وفقًا لموقع ري نيوز.

وقالت مطورة الهيدروجين الأخضر، إنه من المتوقع توقيع "اتفاقية تنفيذ" مشروع الهيدروجين المخطّط له في ناميبيا بقيمة 10 مليارات دولار قبل نهاية العام الجاري (2022)، الذي يشمل أيضًا 5-6 غيغاواط من توليد الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة لتشغيل المحلل الكهربائي.

وينتج الهيدروجين الأخضر من التحليل الكهربائي للماء باستخدام مصادر الطاقة المتجددة، إذ ينفصل الماء إلى جزيء أكسجين وجزيء هيدروجين.

الهيدروجين الأخضر في ناميبيا

كانت شركة هايفين هيدروجين إنرجي -ومقرها ناميبيا- قدّمت في نهاية العام الماضي (2021) أفضل العطاءات لإقامة مشروع هيدروجين أخضر في منطقة متنزه تساو خيب الوطني بجنوب ناميبيا.

وفي المنتدى الاقتصادي العالمي في مايو/أيار من العام الجاري (2022)، وضعت شركة هايفين جدولًا زمنيًا لتنفيذ المشروع.

وتستهدف شركة هايفين والحكومة الناميبية بدء أعمال الإنشاء في المشروع في يناير/كانون الثاني من عام 2025، مع بدء تشغيل المرحلة الأولى بنهاية عام 2026.

شركة هايفين إنرجي المنفذة لمشروع الهيدروجين الأخضر في ناميبيا
مقر شركة هايفين هيدروجين إنرجي في ناميبيا

وخلال اجتماع مجلس وزراء حكومة ناميبيا في 12 يونيو/حزيران (2022)، وافق المجلس على تعيين فريق مفاوضات حكومي لوضع اللمسات الأخيرة على اتفاقية التنفيذ بالإضافة إلى الجدول الزمني المقترح لتوقيعها.

وسيؤدي توقيع اتفاقية التنفيذ إلى بدء مرحلة التصميم والهندسة الأمامية لمشروع الهيدروجين الأخضر في ناميبيا، وعينت هايفين أيضًا (بوستون كونسلتينغ غروب) و(لازارد) بصفتهما مستشارين إستراتيجيين وماليين دوليين للمشروع.

وتستورد ناميبيا -حاليًا- نحو 60-70% من احتياجاتها من الكهرباء من خلال شبكة الكهرباء الإقليمية، ومنظومة الكهرباء لأفريقيا الجنوبية (إس إيه بي بي)، ويزيد تنفيذ المشروع من سعة إنتاج الكهرباء في ناميبيا بنحو 5 آلاف ميغاواط، مقارنة بـ680 ميغاواط في الوقت الحالي.

إنتاج المشروع من الهيدروجين الأخضر

من المتوقع أن يُنتج المشروع 350 ألف طن من الهيدروجين الأخضر سنويًا للأسواق الإقليمية والعالمية.

وتطمح الدولة الواقعة في جنوب القارة السمراء إلى أن تصبح أول مراكز تصدير الهيدروجين الأخضر في القارة الأفريقية، وتتسابق لتوفير أقلّ الأنواع سعرًا في العالم.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة هايفين هيدروجين إنرجي، ماركو رافينيتي: "نحن سعداء للغاية بالالتزام والوتيرة السريعة للتقدم الذي أظهرته الحكومة الناميبية، في حين نتحرك نحو إبرام اتفاقية التنفيذ لتمكيننا من بدء المرحلة التالية من المشروع، إذ يعكس إيمان الحكومة برؤية شركتنا وقدرتها على تنفيذ هذا المشروع الطموح".

ويُعدّ هذا المشروع واحدًا من بين 10 مشروعات تتطلع الحكومة إلى تطويرها في مساحة قدرها 26 ألف كيلومتر مربع، من خلال مبادرة تطوير الممر الجنوبي.

وتستعد ناميبيا لإطلاق إستراتيجيتها لبدء تصدير الهيدروجين الأخضر قبل عام 2025، وأعلنت الدولة الأفريقية في أغسطس/آب الماضي (2021) شراكة مع ألمانيا بقيمة 47 مليون دولار أميركي، لدفع التعاون في مجال إنتاج الهيدروجين الأخضر.

وجاءت تلك الشراكة بعدما اقترحت ناميبيا على دول أوروبية إمكانها تصدير 3 ملايين طن سنويًا من الهيدروجين الأخضر، ولاقت الأسعار المتوقعة لإنتاجه وتصديره بالبلاد ترحيب ألمانيا.

وقدّرت وزيرة البحوث الفيدرالية في ألمانيا، أنيا كارليشيك، سعر الهيدروجين الناميبي بنحو 1.50 إلى 2.00 يورو/كيلوغرام.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق