رئيسيةأخبار الهيدروجينهيدروجين

مشروع جديد لإنتاج الهيدروجين الأخضر في إندونيسيا

أمل نبيل

تعتزم شركة بيرتامينا الإندونيسية التوسع في مشروعات الطاقة المتجددة والهيدروجين الأخضر، لتحقيق هدفها المتمثل في إضافة 10 غيغاواط من سعة توليد الطاقة النظيفة بحلول عام 2026، تماشيًا مع خطة التحول الخضراء لعام 2050، بحسب ما رصدته منصّة الطاقة المتخصصة.

وسعيًا وراء تحقيق مستهدفاتها الخضراء الطموحة، تهدف شركة التكرير المملوكة للدولة إلى إطلاق مشروع تجريبي للهيدروجين الأخضر في منطقة أولوبيلو الحرارية الأرضية في لامبونع بإندونيسيا بحلول عام 2023، وفقًا لمنصة آرغوس ميديا.

ويُنتج الهيدروجين الأخضر عند فصل المياه إلى هيدروجين وأكسجين عن طريق التحليل الكهربائي المُولد من مصادر متجددة للطاقة.

استخدامات الهيدروجين الأخضر

تهدف شركة بيرتامينا الإندونيسية إلى إنتاج ما يصل إلى 100 كيلوغرام يوميًا من الهيدروجين الأخضر من مشروعها التجريبي، بصفته جزءًا من خطتها لتنويع مصادر الطاقة الحرارية الأرضية.

وقال نائب رئيس شركة بيرتامينا لتخطيط الأعمال والمشروعات، فادي ناسوتيون، إن المشروع يهدف إلى توفير الهيدروجين لمصنع البولي بروبيلين التابع للشركة في بلاجو بالإضافة إلى تلبية الطلب المحلي على البتروكيماويات، وتبلغ الطاقة الإنتاجية لمصنع البولي بروبيلين 45 ألف طن سنويًا.

والمشروع حاليًا في مرحلة الانتهاء من التصاريح البيئية، وتصل الطاقة الإنتاجية لموارد بيرتامينا الحرارية الأرضية إلى 8 آلاف و600 كيلوغرام يوميًا من الهيدروجين الأخضر، بحسب بيانات سابقة صادرة عن الشركة.

الهيدروجين الأخضر
محطة لتوليد الطاقة الحرارية الأرضية في إندونيسيا

وفي مايو/أيار من العام الجاري (2022)، وقّعت بيرتامينا اتفاقية مع شركة "إكسون موبيل" لتقييم إمكان التقاط الكربون واستخدامه وتخزينه، وإنتاج الهيدروجين في 3 حقول للنفط والغاز تابعة لشركة التكرير الإندونيسية في منطقة جاوة الغربية ومنطقة شرق كاليمانتان.

وتبلغ القدرة العالمية الحالية لالتقاط الكربون وتخزينه 40 مليون طن سنويًا، منها 70% تُستخدم في قطاع إنتاج النفط والغاز.

وتخطط إندونيسيا التي تعتمد بصورة كبيرة على الوقود الأحفوري في توليد الكهرباء، لخفض الانبعاثات بنسبة 29% بحلول عام 2030، وتحقيق الحياد الكربوني في البلاد بحلول عام 2060.

وتهدف الدولة الآسيوية إلى مضاعفة إسهام مصادر الطاقة المتجددة في مزيج توليد الكهرباء لديها إلى 23%، بحلول عام 2025.

الطاقة المتجددة في بيرتامينا

وضعت بيرتامينا الإندونيسية خططًا لتسريع الاستثمار في قطاعي الطاقة الجديدة والمتجددة في أحدث أجندة لانتقال الطاقة.

وتهدف الشركة إلى خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 30%، وزيادة مزيج الطاقة المتجددة إلى 17.7% بحلول عام 2030.

الهيدروجين الأخضر
عمال شركة بيرتامينا في مصفاة تكرير تابعة للشركة

وتعتزم شركة التكرير الإندونيسية رفع قدرتها الحرارية الأرضية إلى ألف و128 ميغاواط في عام 2026 من 672 ميغاواط في عام 2020، إلى جانب قدراتها في مجال الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة الكهرومائية.

وتخطط بيرتامينا لتوليد الهيدروجين الأخضر من قدراتها الجديدة من مصادر الطاقة المتجددة، والهيدروجين الرمادي من مصافي التكرير الحالية.

يرى نائب رئيس شركة بيرتامينا لتخطيط الأعمال والمشروعات، فادي ناسوتيون، أن الطلب العالمي المستقبلي على الهيدروجين يأتي بصورة أساسية من قطاع التنقل للمركبات وحزم طاقة وقود الهيدروجين، خاصة من دول شرق آسيا مثل اليابان وكوريا الجنوبية التي لديها أهداف لاستخدام الهيدروجين في مزيج الطاقة في المستقبل.

وقال ناسوتيون: "هؤلاء هم عملاؤنا المحتملون".

وكانت بيرتامينا قد أعلنت في وقت سابق، أن مصادر الطاقة المتجددة -بما في ذلك الطاقة الحرارية الأرضية- ستشّكل 47% من الطلب على الطاقة الأولية في إندونيسيا عام 2050، في إطار سيناريو التحول الأخضر للشركة مقارنة بـ29% في الوقت الحالي.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

 

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق