التقاريرتقارير الغازتقارير دوريةسلايدر الرئيسيةعاجلغازوحدة أبحاث الطاقة

أوروبا تستقبل 74% من صادرات الغاز المسال الأميركية (تقرير)

في الأشهر الـ4 الأولى من 2022

وحدة أبحاث الطاقة

استحوذت أوروبا على ثلثي صادرات الغاز المسال الأميركية خلال الأشهر الـ4 الأولى من العام الجاري، مع زيادة الطلب، وسط تداعيات الغزو الروسي لأوكرانيا.

وبحسب تقرير صادر عن إدارة معلومات الطاقة الأميركية، اليوم الثلاثاء، تلقت أوروبا 74% من صادرات الولايات المتحدة من الغاز الطبيعي المسال خلال الأشهر الـ4 الأولى من هذا العام، ارتفاعًا من متوسط سنوي قدره 34% في العام الماضي.

وبلغ متوسط ​​صادرات الولايات المتحدة من الغاز الطبيعي المسال 11.5 مليار قدم مكعبة يوميًا في المدّة من يناير/كانون الثاني حتى أبريل/نيسان 2022، بزيادة قدرها 18% مقارنة بالمتوسط ​​السنوي لعام 2021، وفق البيانات التي اطلعت عليها وحدة أبحاث الطاقة.

صادرات أوروبا من الغاز المسال

أصبحت الولايات المتحدة أكبر مورد للغاز الطبيعي المسال إلى الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة في عام 2021؛ إذ شكّلت 26% إجمالي الواردات الأوروبية.

وفي الأشهر الـ4 الأولى من عام 2022، ارتفعت صادرات الغاز المسال من الولايات المتحدة إلى الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة أكثر من 3 مرات، مقارنةً بعام 2021، لتصل إلى متوسط ​​7.3 مليار قدم مكعبة يوميًا، ما يعادل 49% من إجمالي الواردات.

وشكلت واردات الغاز المسال الأوروبية من روسيا وقطر معًا 14%، ما يعادل 2.1 مليار قدم مكعبة يوميًا، بحسب التقرير.

ومنذ ديسمبر/كانون الأول 2021، يستورد الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة مستويات قياسية من الغاز المسال، ويرجع ذلك أساسًا إلى انخفاض مخزونات الغاز الطبيعي.

وأسهمت أسعار الغاز الطبيعي المرتفعة في مراكز التجارة الأوروبية، في تعزيز إمدادات الغاز المسال إلى أوروبا.

ونتيجة لذلك، عوّضت واردات الغاز المسال الإضافية في أوروبا إلى جانب الشتاء المعتدل، انخفاض واردات خطوط أنابيب الغاز من روسيا.

صادرات الغاز المسال الأميركية

صادرات الغاز المسال إلى آسيا

انخفضت صادرات الغاز المسال الأميركية إلى آسيا بنسبة 51%، خلال الأشهر الـ4 الأولى هذا العام، لتصل إلى ​​2.3 مليار قدم مكعبة يوميًا، مقارنة مع متوسط سنوي 4.6 مليار قدم مكعبة يوميًا في عام 2021.

وفي عامي 2020 و2021، كانت آسيا الوجهة الرئيسة بالنسبة إلى صادرات الغاز المسال الأميركية؛ إش شكلت ما يقرب من نصف الإجمالي، بحسب التقرير، الذي اطلعت عليه وحدة أبحاث الطاقة.

وكانت الصين وكوريا الجنوبية الوجهتين الرئيستين لصادرات الغاز الطبيعي المسال الأميركية في العام الماضي.

ومع ذلك، تلقت الصين 6 شحنات غاز مسال فقط من الولايات المتحدة في المدّة من يناير/كانون الثاني إلى أبريل/نيسان 2022، ما يعادل 0.2 مليار قدم مكعبة يوميًا، مقارنة بـ1.2 مليار قدم مكعبة يوميًا عام 2021، بسبب إجراءات الإغلاق المرتبطة بالوباء، فضلًا عن الشتاء المعتدل.

كما انخفضت صادرات الغاز الطبيعي المسال الأميركية إلى كوريا الجنوبية واليابان بمقدار 0.6 و0.5 مليار قدم مكعبة يوميًا على التوالي في الأشهر الـ4 الأولى من العام الجاري.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق