رئيسيةأخبار منوعةمنوعات

أسعار الذهب تتراجع مع ارتفاع عوائد السندات الأميركية - (تحديث)

في انتظار محضر الفيدرالي الأميركي

تراجعت أسعار الذهب للجلسة الثانية على التوالي، في نهاية تعاملات اليوم الأربعاء، مع ارتفاع الدولار وعوائد السندات الأميركية.

وجاء تراجع المعدن الأصفر بعد نظرة أكثر تشددًا للسياسة النقدية من قبل مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي الأميركي واستعداد المتعاملين الحذر لمحضر اجتماع المصرف الأميركي الأخير.

أسعار الذهب اليوم

في ختام الجلسة، تراجع سعر العقود الآجلة للذهب -تسليم شهر يونيو/حزيران- بنحو 0.2%، ليصل إلى مستوى 1923.10 دولارًا للأوقية.

بحلول الساعة 05:45 مساءً بتوقيت غرينتش ( 08:45 مساءً بتوقيت مكة المكرمة)، انخفض سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بنحو 0.1%، ليصل إلى 1922.45 دولارًا للأوقية.

وفي التوقيت نفسه، تراجع سعر العقود الآجلة للفضة -تسليم مايو/أيار- بنحو 0.3%، عند 24.47 دولارًا للأوقية.

وهبط سعر البلاتين الفوري بنسبة 1.4% عند 957.11 دولارًا للأوقية، وصعد سعر البلاديوم الفوري 1.5% عند 2201.02 دولارًا للأوقية.

وفي غضون ذلك، ارتفع مؤشر الدولار، الذي يرصد أداء الورقة الخضراء أمام 6 عملات رئيسة، بنحو 0.1%، ليصل إلى 99.561 نقطة.

ارتفاع الدولار

قال كبير محللي السوق في سيتي إندكس، مات سيمبسون: "الدولار الأميركي القوي والافتقار إلى الطلب على الملاذ الآمن يحدان من احتمالية ارتفاع أسعار الذهب".

وأضاف: "الدولار تألق -بالتأكيد- أكثر من الذهب، إذ يفشل كل ارتفاع من الدعم البالغ 1.916 دولارًا للأوقية في التمسك بأي مكاسب".

أسعار الذهب اليوم
ذهب وعملات نقدية - أرشيفية

وأشار إلى أن حركة السعر تظل متقطعة عمومًا ومترددة في الالتزام باتجاه معين، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

وارتفع الدولار إلى أعلى مستوياته منذ ما يقرب من عامين، إذ ضغط مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي من أجل تخفيض سريع في الميزانية العمومية المتضخمة للمصرف المركزي.

وأعرب أحد مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي عن انفتاحه على زيادات كبيرة في أسعار الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية.

وعادة ما يجعل الدولار القوي أقل جاذبية لأصحاب العملات الآخرين.

تحركات الفيدرالي الأميركي

قال سيمبسون: "من المحتمل أن تلقي التعليقات المتشددة من أعضاء رئيسين في الاحتياطي الفيدرالي بظلالها على محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة المقرر صدوره اليوم".

وأضاف: "مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي يشيرون إلى زيادة أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة المقبل، وخفض الميزانية العمومية بشكل أسرع مما كان متوقعًا".

وقد يضيف محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الشهر الماضي -المقرر عقده في الساعة 06:00 مساءً بتوقيت غرينتش (09:00 مساءً بتوقيت مكة المكرمة)- تفاصيل إلى تفكير صانعي السياسة حول مدى السرعة التي يمكن أن يتحركوا بها لتقليل حيازات السندات ورفع أسعار الفائدة.

السندات الأميركية

يبدو موقف بنك الاحتياطي الفيدرالي أكثر تشددًا من أي وقت مضى، لمحاصرة التضخم بعد الارتفاع الكبير في الأسعار، خاصة أسعار الطاقة.

ووصلت عوائد سندات الخزانة الأميركية إلى أعلى مستوياتها في عدة سنوات فوق 2.6%، مع تحرك العوائد طويلة الأجل بسرعة أكبر، وعكس ذلك جزئيًا بعض الانقلابات الأخيرة في منحنى العائد.

ويُعد الذهب حساسًا للغاية لارتفاع أسعار الفائدة الأميركية والعوائد المرتفعة، ما يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك غير المدرة للعائد، مع تعزيز الدولار الذي يُسعّر به.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق