رئيسيةأخبار السياراتسيارات

مشروع ضخم لإنتاج بطاريات السيارات الكهربائية في تركيا

بطاقة سنوية تصل إلى 45 غيغاواط/ساعة

دخلت شركات عملاقة منافسةً من نوع خاص لتأمين بطاريات السيارات الكهربائية، بالتزامن مع التزايد الكبير في مبيعات المركبات الجديدة، ضمن خطط العديد من دول العالم لتحقيق الحياد الكربوني.

وفي هذا الإطار، أعلن تحالف من 3 شركات إنشاء مصنع للبطاريات الكهربائية في تركيا؛ لتوفير احتياجات المركبات المتزايدة خلال السنوات المقبلة، مع خطط التحول من السيارات العاملة بالبنزين والديزل إلى السيارات الكهربائية.

وقالت شركة تصنيع البطاريات الكورية الجنوبية إس كيه أون، اليوم الإثنين، إنها وقّعت مذكرة تفاهم مع شركة فورد موتور الأمريكية وكوك هولدنغ التركية لتشكيل مشروع مشترك لإنتاج خلايا بطاريات السيارات الكهربائية في تركيا.

وقالت إس كيه، في بيانها، إنه من المقرر أن يبدأ المشروع الإنتاج بحلول عام 2025؛ إذ تهدف إلى أن تبلغ طاقتها الإنتاجية السنوية 30-45 غيغاواط/ساعة.

استثمارات إس كيه

أعلنت وحدة البطاريات المملوكة بالكامل لشركة إس كيه إنوفيشن، والتي تضم شركات فورد موتور، وهيونداي موتور، وفولكس فاعن من بين عملائها، العام الماضي، خطة لاستثمار 10.2 تريليون وون (8.22 مليار دولار أميركي) مع شركة فورد لبناء 3 مصانع للبطاريات في الولايات المتحدة.

بطاريات السيارات الكهربائية- شركة إس كيه
شعار شركة إس كيه الكورية

وكانت شركة فورد قد أعلنت، في سبتمبر/أيلول الماضي، أنها تعتزم استثمار 11.4 مليار دولار مع شركة إس كية، لبناء مصنع تجميع كهربائي و3 مصانع للبطاريات في الولايات المتحدة.

وتمتلك الشركة الكورية حاليًا مواقع لإنتاج البطاريات في الولايات المتحدة والمجر والصين وكوريا الجنوبية، فضلًا عن المشروع الجديد في تركيا.

السيارات الكهربائية

تأتي المشروعات في الوقت الذي يتسابق فيه صانعو السيارات لبناء مصانع بطاريات في العديد من دول العالم؛ لتوفير الطلب المتزايد المتوقع على السيارات الكهربائية مع انتقال العالم بعيدًا عن محركات الاحتراق الداخلي.

وتشهد سوق بطاريات السيارات الكهربائية منافسة من نوع خاص بين الشركات الصينية، التي تستحوذ على نصيب الأسد، تليها الشركات الكورية، واليابانية؛ ما دفع العديد من شركات صناعة السيارات إلى الدخول في تحالف مع كبرى الشركات لإنشاء مصانع في أوروبا وأميركا الشمالية لتأمين احتياجاتها المتزايدة.

وتشير إحصائيات لوكالة بلومبرغ نيو فاينانس، إلى أن السيارات الكهربائية من المتوقع أن تستحوذ على 60% من إجمالي المبيعات الجديدة على مستوى العالم بحلول 2030، إذا كانت هناك رغبة حقيقية في الوصول إلى حيادية الكربون.

وتتوقع بلومبرغ انخفاض تكاليف صنع البطارية إلى أقل من 100 دولار لكل كيلو واط/ساعة بحلول 2024، ولكنّ هناك تحديًا أمام حدوث ذلك، وهو ارتفاع أسعار المواد المكونة لبطاريات السيارات الكهربائية مع زيادة الطلب.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق