أخبار الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددة

إيني تبيع حصة أقلية بثاني أكبر منتج للكهرباء في إيطاليا

وشركة أميركية تستحوذ على حصة 49% في إيني باور

مي مجدي

بعد سلسلة من المفاوضات المثمرة استمرت أكثر من شهرين، أعلنت عملاق الطاقة الإيطالية إيني موافقتها على بيع حصة أقلية في "إيني باور"، لشركة "سيكث ستريت" الأميركية.

وقالت الشركة -في بيان اليوم الإثنين 14 مارس/آذار- إنها توصلت إلى اتفاق مع الشركة الاستثمارية الرائدة للاستحواذ على حصة 49% في شركة إيني باور، مؤكدة أنها ستحتفظ بالرقابة التنفيذية عليها ودمجها في الحسابات.

وكشفت الشركة الإيطالية عن أن الاتفاق يخضع لعدة شروط؛ من بينها موافقة الجهات التنظيمية الحكومية.

وتُعَد إيني باور ثاني أكبر منتج للكهرباء في إيطاليا، وتدير 6 مصانع للغاز بطاقة إجمالية تصل إلى 5 غيغاواط، حسب الموقع الرسمي للشركة.

انتقال الطاقة

رغم أن إيني لم تكشف عن أي تفاصيل عن قيمة الصفقة؛ فإنها قد تصل إلى 600 مليون يورو (657 مليون دولار أميركي)، حسب تقديرات وكالة رويترز.

وقال المدير المالي للشركة الإيطالية، فرانشيسكو غاتي، إن الصفقة جزء من إستراتيجية إيني لتعزيز أصولها واستغلال موارد جديدة لضمان انتقال الطاقة.

إيني الإيطالية
شركة إيني الإيطالية

وتابع: "تسعدنا إقامة شراكة طويلة الأمد مع سيكث ستريت، وهي مؤسسة استثمارية معترف بها دوليًا ومتخصصة في استثمارات البنية التحتية".

وعلق الشريك في الشركة الأميركية، ريتشارد سبيرلاتي، قائلًا إن التحول العالمي للطاقة يتطلب حلولًا إبداعية طويلة الأمد، والشراكة مع إيني ستسهم في تنفيذ إستراتيجية الشركة الخاصة بانتقال الطاقة بكفاءة.

ويعكف فريق البنية التحتية للشركة الأميركية على خلق حلول طويلة الأجل للشركات، وتكوين شراكات رأسمالية مع مؤسسات البنية التحتية وانتقال الطاقة والأصول المتجددة، وقد استثمرت في أكثر من 6 غيغاواط من الطاقة المتجددة منذ تأسيسها.

الطاقة النظيفة

منذ سبتمبر/أيلول الماضي، كانت الشركة الإيطالية تحاول بيع حصة في شركة إيني باور بعدما أوصى بنك الاستثمار الأميركي جيه بي مورغان بهذه الخطوة.

وتعهّدت الشركة الإيطالية بتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050؛ لذا بدأت بيع الحصة للمساعدة في تمويل تحولها بعيدًا عن النفط والغاز، والاستثمار في الطاقة النظيفة.

كما بدأت إعادة هيكلة أعمالها مع تحولها إلى الطاقة المتجددة، وخفض إنتاجها تدريجيًا من النفط والغاز.

وكانت شركة بلاكروك قد أعلنت أنها تدرس تقديم عرض لشراء حصة شركة الكهرباء، لكنها تراجعت.

في حين تقدمت شركة الاستثمار الأميركية سيكث ستريت للاستحواذ على حصة الأقلية، وبدأت المفاوضات مع الشركة الإيطالية منذ عدة أشهر.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق