رئيسيةأخبار الهيدروجينعاجلهيدروجين

ناميبيا تسعى للتوسع باستثمارات الهيدروجين الأخضر في 2022

وفق خطتها الرئاسية المُعلنة للعام الجديد

هبة مصطفى

تُركز خطط ناميبيا للعام الجديد على تعزيز صناعة الهيدروجين الأخضر، مستفيدة من إمكاناتها الهائلة التي جرى الترويج لها خلال قمة الأمم المتحدة للتغير المناخي كوب 26.

وأوضح رئيس ناميبيا، هاغي غينغوب، أن الإستراتيجية التي تتبنّاها بلاده لتعزيز الهيدروجين الأخضر تفتح المجال لمزيد من الاستثمارات، وتدعم تبنّي ناميبيا دورًا إقليميًا وعالميًا نحو إزالة الكربون.

وأضاف -في خطابه بمناسبه العام الجديد- أن صناعة الهيدروجين الأخضر من شأنها دعم أثر الطاقة المتجددة في ناميبيا؛ ما يدفع نحو رسوم تنافسية للكهرباء.

تسويق عالمي

أشار غينغوب إلى خوضه جولات رسمية سواء إلى الولايات المتحدة الأميركية أو قمة الأمم المتحدة للتغير المناخي كوب 26 -خلال نوفمبر/تشرين الثاني الماضي-، وأن هذه الجولات دلالة على خطوات ناميبيا لتسويق إمكاناتها من الهيدروجين الأخضر.

وتستهدف الدولة الواقعة غرب أفريقيا تحصيل رسوم امتياز تقارب 100 مليون دولار ناميبي (ما يعادل 6.7 مليون دولار أميركي)، من الاستثمارات الأجنبية؛ ما ينعش الخزانة العامة، ويسهم بتحويل صناعة الوقود الصناعي إلى استثمارات أجنبية مباشرة.

وشدد على أن إمكانات ناميبيا تؤهلها لمزيد من الفرص الاقتصادية القادرة على جذب استثمارات قوية يمكنها تغيير طبيعة الاقتصاد الناميبي، غير أنها لم تستفد بها، مشيرًا إلى أن حكومته تعكف على إعادة تركيز اهتمامها نحو إمكانات الاستثمار بالبلاد.

وأضاف أنه رغم الإنفاق الحكومي المحدود في تلك الآونة، فإن إطار الاقتصاد الكلي والبنية التحتية في البلاد يتمتعان بالقوة، وفق ما نقلت عنه صحيفة إي إس آي أفريكا.

الهيدروجين - الحياد الكربوني

التكلفة الأقلّ في العالم

تجذب ناميبيا استثمارات الهيدروجين الأخضر لأمور عدّة، منها انخفاض تكلفة الإنتاج والإمكانات الهائلة.

إذ سبق أن حدّد عضو لجنة ابتكارات الهيدروجين الأخضر في وزارة التعليم والبحوث الألمانية، ستيفان كوفمان، تكلفة إنتاجه بدولارين فقط للكيلوغرام الواحد، ما يجعلها التكلفة الأقلّ في العالم.

وبدأت ناميبيا خطوات تطوير أول مشروع لها في مجال الهيدروجين الأخضر - نوفمبر/تشرين الثاني الماضي- من خلال مشروع "هايفين" المشترك بين شركة بريطانية وأخرى ألمانية.

وتوافقت الخطة الرئاسية للعام الجديد تجاه الهيدروجين الأخضر مع الإستراتيجية التي سبق أن أعلنتها البلاد العام الماضي، لاقتحام سوق تصدير الهيدروجين قبيل عام 2025.

وأبرمت البلاد اتفاقات لتعزيز تلك الاستراتيجية، منها الاتفاق مع الحكومة الألمانية -في أغسطس/آب الماضي- على شراكة باستثمارات تصل إلى 47 مليون دولار أميركي لإنتاج الهيدروجين الأخضر.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الهيدروجين لازال بالبدايه لم يدخل بتشغيل محطات الكهرباء ولا وقود السيارات ولا لتحلية المياه ولا للدهانات ولا لصناعات فهوا وقود فتي لا زال صغير على الغازات الاخرى كنفط والغاز الطبيعي والسولار وكذالك الغاز الحيوي والميثان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق