أخبار النفطسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

موازنة سلطنة عمان 2022.. توقعات بارتفاع صافي الإيرادات النفطية 56%

والحكومة تدرس إعادة تسعير خدمات الكهرباء والمياه

في موازنة سلطنة عمان 2022، من المتوقع حدوث قفزة في صافي الإيرادات النفطية، بارتفاع يبلغ 56%، بفضل انتعاش أسعار النفط في العام الجاري، والتي وصلت إلى مستوى 85 دولارًا للبرميل، قبل أن تستقر أعلى من 75 دولارًا مؤخرًا.

وفي لقاء إعلامي حول موازنة السلطنة، قال وزير المالية، عبدالله بن سالم الحارثي، إن "النتائج الأولية المتوقعة حتى نهاية عام 2021 تشير إلى ارتفاع صافي إيرادات الغاز بنسبة 40%، وانخفاض الإيرادات غير النفطية بنسبة 14%".

وأشار الوزير، في كلمته، اليوم الأحد، إلى احتساب سعر برميل النفط عند 50 دولارًا أميركيًا في موازنة سلطنة عمان 2022، خوفًا من أي تذبذب في أسعار الخام خلال العام الجديد.

وكشف عن أن الحكومة تعمل حاليًا على إعادة دراسة تسعير خدمات الكهرباء والمياه، وسيُعلن عنها لاحقًا.

وكيل وزارة الاقتصاد العماني الدكتور ناصر بن راشد المعولي يتحدث عن موازنة سلطنة عمان 2022
وكيل وزارة الاقتصاد العماني الدكتور ناصر بن راشد المعولي - الصورة من وكالة الأنباء العمانية (12 ديسمبر 2021)

موازنة عمان

نقلت وكالة الأنباء العمانية، عن رئيس جهاز الاستثمار العماني، عبدالسلام بن محمد المرشدي، قوله، إن حجم الإنفاق الاستثماري في قطاع الطاقة سيبلغ مليارًا و410 ملايين ريال عُماني (3.68 مليار دولار أميركي)، خلال العام الجديد.

في حين أوضح وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار، قيس بن محمد اليوسف، أن هناك 50 فرصة صناعية بقيمة استثمارية تقدر بـ250 مليون ريال (652.7 مليون دولار أميركي)، سوف تطلقها الوزارة، العام المقبل، بالتعاون مع شركة تنمية نفط عُمان.

وفي سياق الحديث أيضًا عن موازنة سلطنة عمان 2022، قال وكيل وزارة الاقتصاد، الدكتور ناصر بن راشد المعولي، إن "متوسط النمو المستهدف للاقتصاد الوطني خلال المدة من 2021 إلى 2040 يبلغ نحو 5%"، مؤكدًا أن الاقتصاد الوطني يتعافى ومستمر في النمو الصحيح.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق