رئيسيةأخبار الكهرباءعاجلكهرباء

السعودية.. محطة الشقيق الكهربائية تفوز بـ"ذهبية" أفضل مشروع متميز

نجحت الشركة السعودية للكهرباء في تحقيق إنجاز جديد، بفوز مشروع محطة توليد الشقيق البخارية بالجائزة الذهبية كونها أفضل مشروع متميز.

تُعد الجائزة الأولى والأكبر في مجال إدارة المشروعات الاحترافية، المقدمة من معهد إدارة المشروعات العالمي "بي إم إي" فرع المملكة، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس".

محطة الشقيق الكهربائية

تسهم محطة توليد الشقيق البخارية في تعزيز موثوقية الخدمة الكهربائية بالمناطق الجنوبية في السعودية، وتعد أحد أضخم المشروعات الكهربائية ليس فقط في المناطق الجنوبية ولكن في المملكة بوجه عام.

نُفِّذَت مواصفات المحطة وفقًا لأحدث التقنيات بمجال توليد الطاقة الكهربائية والمعايير البيئية؛ حيث تبلغ كفاءة الاستهلاك قرابة 40.5%، وبذلك تُعَد الأعلى من حيث الكفاءة على مستوى الشرق الأوسط؛ ما يسهم في تقليل الاعتماد على الوقود أو النفط.

السعودية
مراسم تسليم الجائزة - الصورة من وكالة الأنباء السعودية

مراسم تسليم الجائزة

تسلّم الجائزة عن الشركة السعودية للكهرباء الرئيس التنفيذي للشركة لتطوير المشروعات، مهدي الدوسري، الذي أوضح أن فوز مشروع إحدى محطات توليد الشركة بهذه الجائزة يعبر عن القدرات والكفاءات الإنتاجية التي تتمتع بها الشركة، بما يتماشى مع المشروعات العالمية في هذا المجال.

وأشار الدوسري إلى أن مشروع محطة توليد الشقيق البخارية يمثّل رؤية مستقبلية عملت "السعودية للكهرباء" على تحقيقها؛ للإسهام بشكل كبير في توفير طاقة إنتاجية تعزز من قدرات التوليد الخاصة للشركة، في ظل ما تحتاج إليه المنظومة الكهربائية من إضافات مستمرة في قدرات التوليد؛ لمواجهة الأحمال المتزايدة، مشددًا على أن تشغيلها يتم بأيدٍ وكفاءات وطنية.

بلغت تكلفة تنفيذ المشروع نحو 12.23 مليار ريال (3.26 مليار دولار)، بقدرات تصل إلى 2.64 ألف ميغاواط.
وتتكون المحطة من 4 وحدات توليد بخارية مصممة بأحدث التقنيات والتي تعمل بتقنية غلايات البخار فوق الحرجة، والوقود الثقيل، مع إمكانية العمل بالوقود الخام عند الحاجة إلى ذلك.

كما تضم 4 محولات لنقل الطاقة الكهربائية، والتي تُعَد الأكبر على مستوى منطقة الشرق الأوسط، إضافة إلى محطة تحويل كهربائية (380) ك.ف.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى