نفطأخبار النفطرئيسيةعاجل

إغلاق مفاجئ لأكبر حقل نفط في أوروبا الغربية

مي مجدي

تعرّض أكبر حقل نفط في أوروبا الغربية، هو يوهان سفير دروب العملاق، إلى توقف الإنتاج لساعات اليوم الخميس، بشكل مفاجئ.

وقال متحدث باسم شركة إكوينور النرويجية إن انقطاع التيار الكهربائي أدى إلى إغلاق الحقل، المسؤول عن إنتاج قرابة 535 ألف برميل من النفط يوميًا، بحسب وكالة رويترز.

وأضاف أن العمل جارٍ لإعادة توصيل الكهرباء من الشاطئ، لكن لا يستطيع تحديد موعد إعادة تشغيل الحقل مرة أخرى.

تطوير الحقل

يقع سفير دروب، أكبر حقل نفط في أوروبا الغربية، على بُعد 150 كيلومترًا من الساحل النرويجي في بحر الشمال، ويُعدّ واحدًا من بين الحقول النرويجية التي تعمل بالكهرباء المنتجة من الطاقة المائية، على عكس الحقول القديمة التي تستخدم مولدات الغاز الطبيعي والديزل.

وبالتالي ينبعث منه 0.45 كيلوغرامًا -فقط- من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لكل برميل من النفط المكافئ المنتج، أي نحو 2.5% من المتوسط العالمي.

شركة الطاقة النرويجية إكوينور
أحد مقار شركة الطاقة النرويجية إكوينور

وترى إكوينور أن هذه الخطوة ساعدت في خفض تكاليف الإنتاج وانخفاض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون نسبيًا.

ويرجع الفضل لاكتشاف الحقل إلى لوندين إنرجي السويدية خلال عام 2010، وتحتفظ الشركة بحصة 20% في الحقل بينما تشغله إكوينور النرويجية.

وفي أكتوبر/تشرين الأول عام 2019، بدأ حقل سفير دروب في الإنتاج، ومن المقرر بدء تشغيل المرحلة الثانية في الربع الرابع من عام 2022.

وتتوقع الشركة النرويجية أن يعمل الحقل بقدرة إنتاجية كاملة تبلغ 755 برميلًا يوميًا.

ويمثّل أكبر حقل نفط في أوروبا الغربية يوهان سفير دروب -حاليًا- قرابة ربع إنتاج النفط في النرويج.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى