رئيسيةأخبار منوعةعاجلمنوعات

تحديث.. أسعار الذهب تواصل الارتفاع للجلسة الرابعة على التوالي

مع هبوط عوائد السندات الأميركية

ارتفعت أسعار الذهب للجلسة الرابعة على التوالي، في ختام تعاملات اليوم الثلاثاء، بالتزامن مع تراجع الدولار وعوائد السندات الأميركية.

وواصلت أسعار المعدن الأصفر الصعود لأعلى مستوىاتها في شهرين مع استمرار مخاوف التضخم بعد أن أشار عدد من المصارف المركزية إلى أن أسعار الفائدة ستظل منخفضة في المدى القريب.

أسعار الذهب اليوم

في نهاية الجلسة، ارتفع سعر العقود الآجلة للذهب -تسليم ديسمبر/كانون الأول- بنسبة 0.2%، ليسجّل مستوى 1830.80 دولارًا للأوقية، وهو أعلى إغلاق لهذا العقد الأكثر نشاطًا منذ جلسة 3 سبتمبر/أيلول الماضي.

بحلول الساعة 06:54 مساءً بتوقيت غرينتش (09:54 مساءً بتوقيت مكة المكرمة)، ارتفع سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بنسبة 0.3%، مسجلًا 1830.20 دولارًا للأوقية.

وفي التوقيت نفسه، تراجع سعر العقود الآجلة للفضة -تسليم ديسمبر/كانون الأول- بنحو 0.9%، إلى 24.33 دولارًا للأوقية.

بينما ارتفع سعر البلاتين الفوري بنسبة 0.2%، عند 1060.99 دولارًا للأوقية، فيما هبط سعر البلاديوم الفوري بنسبة 2.4%، ليصل إلى 2026.92 دولارًا للأوقية.

وفي غضون ذلك، انخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسة، بنسبة هامشية 0.05% إلى 94 نقطة.

عوامل مؤثرة

جاء ارتفاع المعدن النفيس مع هبوط عوائد السندات الأميركية لأجل 10 سنوات إلى 1.42% خلال التعاملات، مسجلةً أقل مستوى منذ سبتمبر/أيلول الماضي.

يعمل ضعف الدولار على تقليل تكلفة السبائك للمشترين الذين يحتفظون بعملات أخرى، بينما يقلل انخفاض العوائد من تكلفة الفرصة البديلة للمعدن الذي لا يحمل فائدة.

ينصب التركيز حاليًا على بيانات تضخم مؤشر أسعار المستهلك المقرر صدورها غدًا الأربعاء والتي يمكن أن تختبر موقف الاحتياطي الفيدرالي بشأن رفع أسعار الفائدة؛ حيث قد يؤدي التشديد في سوق العمل جنبًا إلى جنب مع مشكلات سلسلة التوريد العالمية إلى قراءة مرتفعة أخرى.

وأظهرت بيانات مكتب إحصائيات العمل الأميركي، اليوم، ارتفاع مؤشر أسعار المنتجين بنحو 0.6% الشهر الماضي، وفقًا لتوقعات المحللين.

توقعات الأسعار

قال كبير محللي السوق في أواندا جيفري هالي: "قد يؤدي الارتفاع إلى 1825 دولارًا إلى ظهور نمط فني يمكن أن يعيد الذهب إلى منطقة 2000 دولار".

وأضاف: "ومع ذلك؛ فإن هذا سيعتمد على استمرار التصحيح الهبوطي للدولار لمدة أطول والسرد حول الفيدرالي الأميركي الذي يبقي أسعار الفائدة منخفضة لمدة أطول ليظل كما هو".

أسعار الذهب
سبائك وعملات ذهبية - أرشيفية

الاحتياطي الفيدرالي

يأتي ارتفاع أسعار الذهب في أعقاب تصريحات العديد من مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي الذين أعربوا عن مخاوف متزايدة بشأن استمرار الزيادات في الأسعار.

يركز مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي في الولايات المتحدة على النقاش حول عدد الوظائف التي يمكن أن يضيفها الاقتصاد، وإلى أي مدى يمكن تحمل التضخم المرتفع.

بينما أشار نائب رئيس الاحتياطي الفيدرالي ريتشارد كلاريدا، ورئيس الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو تشارلز إيفانز،إلى أن رفع سعر الفائدة لم يكن مطروحًا بعد.

وقال رئيس الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو إنه في حين أنه قلق أكثر قليلًا بشأن بقاء التضخم مرتفعًا عما كان عليه في السابق؛ فإنه لا يزال يعتقد أن الاحتياطي الفيدرالي لن يحتاج إلى رفع أسعار الفائدة حتى عام 2023.

الذهب وكورونا

استفاد الذهب من أسعار الفائدة القريبة من الصفر التي قُدِّمت خلال فترة وباء كورونا؛ إذ إنها تقلل من تكلفة الفرصة البديلة للسبائك.

قال المدير العام العالمي في إيه سي بولتون، نيكولاس فرابيل: "لا أتوقع أي شيء وشيك من الاحتياطي الفيدرالي، لكن مؤشر أسعار المستهلكين فوق الإجماع قد يجعل توقعات السوق برفع سعر الفائدة في 2022 أكثر ترجيحًا"، مضيفًا أن مثل هذا السيناريو سيكون يحتمل أن تكون سلبية للذهب.

من جانبها، قالت وزارة المالية الروسية إن موسكو أنتجت 256.54 طنًا من الذهب بين يناير/كانون الثاني وسبتمبر/أيلول ارتفاعًا من 253.77 طنًا أنتجت في الفترة نفسها في 2020.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى