أخبار منوعةرئيسيةمنوعات

تايلاند.. أكبر شركة للبتروكيماويات تستهدف الحياد الكربوني بحلول 2050

باستثمارات تصل إلى 25 مليون دولار

دينا قدري

تعتزم أكبر شركة منتجة للبتروكيماويات في تايلاند "بي تي تي غلوبال كيميكال" تحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050، من خلال استثمارات تصل إلى 25 مليار دولار.

وتتوقع الشركة أن يصل إنتاجها من غازات الاحتباس الحراري إلى 9 ملايين طن في عام 2025، دون إعطاء تفاصيل عن المستويات الحالية.

وتشمل الخطوات التي يجب اتخاذها اعتماد أنواع وقود أنظف في المستقبل مثل الهيدروجين، واستخدام الرقمنة لتقليل استهلاك المواد الأولية، والاستثمار في التكنولوجيا الجديدة، حسبما أفادت منصة "آرغوس ميديا".

تايلاند - البتروكيماويات
رئيس بي تي تي كيميكال التايلاندية كونغرابان إنترجانغ - أرشيفية

خطة خفض الانبعاثات

أكد الرئيس التنفيذي لـ"بي تي تي غلوبال كيميكال"، كونغرابان إنترجانغ، أن الشركة تنفق 1.3 مليار دولار لتحسين الكفاءة من أجل خفض الانبعاثات بنسبة 20% بحلول عام 2030، وتدريجيًا نحو الحياد الكربوني بحلول عام 2050.

وقال إنترجانغ -في مقابلة مع منصة آرغوس ميديا- إن الشركة قررت مؤخرًا أنه لن يكون هناك المزيد من الاستثمارات المباشرة لبناء مصانع بتروكيماويات أساسية جديدة أو مصافي تكرير.

وتتطلع بي تي تي غلوبال كيميكال إلى زيادة الكفاءة من خلال إزالة الاختناقات في مصانعها الحالية، وزيادة مرونة المواد الأولية وخفض التكاليف من أجل تعزيز الإنتاج الحالي.

تعديل محفظة الشركة

يُقدر الإنفاق الرأسمالي لإستراتيجية تعديل المحفظة بنحو 22 مليار دولار في الأعوام الـ30 المقبلة، وهو ما يمثل 25% أخرى من خفض الكربون.

وتهدف الشركة التايلاندية إلى أن يكون لديها 35% من محفظتها تركز على الأداء والمواد الكيميائية المتخصصة بحلول عام 2030 من خلال عمليات الدمج والاستحواذ.

وتبلغ النسبة المئوية الحالية للمواد الكيميائية المتخصصة في محفظتها نحو 20%، وتتطلع الشركة إلى الاستحواذ على المزيد من شركات الكيمياء الحيوية الموجودة في الولايات المتحدة وأوروبا؛ لسد الفجوة.

ستأتي نسبة الـ55% المتبقية من الحد من غازات الاحتباس الحراري، من إعادة تشجير الغابات وتقنيات احتجاز الكربون الجديدة، وهو ما تخصص له الشركة 1.7 مليار دولار.

انبعاثات الكربون

تحويل المواد الخام.. وإعادة التدوير

تحوّل بي تي تي غلوبال كيميكال حاليًا 52-53% من المواد الخام الأولية إلى مواد كيميائية في مجمع ماب تا فوت.

اعتمادًا على الطلب على الوقود، قد تزيد الشركة من معدلات التحويل، لتحسين الكفاءة على أساس الحاجة في المستقبل.

وتتطلع الشركة التايلاندية أيضًا إلى تعديل محفظتها من خلال الاستثمار في بناء المزيد من مصانع إعادة التدوير؛ إذ تبني مصنعًا جديدًا لإعادة تدوير البولي إيثيلين والبولي إيثيلين تيريفثاليت في مجمع ماب تا فوت، وتستهدف بدء التشغيل بحلول نهاية عام 2021.

وتمتلك الشركة حاليًا مشروعًا مشتركًا مع شركة ناتيور وركس الأميركية المنتجة للبوليمرات الحيوية، مع مصنع بقدرة 150 ألف طن سنويًا من حمض البوليكتيك في الولايات المتحدة.

والتزمت الشركة أيضًا ببناء مصنع جديد لإنتاج منتجات حمض البوليكتيك بقدرة 75 ألف طن سنويًا في تايلاند، وهو الآن في مرحلة الهندسة، ومن المتوقع أن يبدأ العمل به في عام 2024.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى