التغير المناخيأخبار التغير المناخيأخبار الهيدروجينرئيسيةهيدروجين

ألبرتا الكندية.. خطة للريادة العالمية في تصدير الهيدروجين

بعد إنتاجها 2.4 مليون طن سنويًا

هبة مصطفى

تخطط مقاطعة ألبرتا الكندية لتحقيق الريادة العالمية في صادرات الهيدروجين، بحلول نهاية العقد الجاري؛ كونها -حاليًا- أكبر منتج فعلي للهيدروجين في كندا، بما يعادل 2.4 مليون طن/سنويًا.

وتعتمد خطة ألبرتا للريادة العالمية في تصدير الهيدروجين على مواكبة تقنيات الهيدروجين النظيف على المدى القصير، قبيل السعي نحو النمو والتسويق على المدى البعيد.

إمكانات ألبرتا

أكد رئيس وزراء ألبرتا، جيسون كيني، أن البنية التحتية للطاقة في ألبرتا تؤهلها لتصبح موردًا عالميًا للهيدروجين، متوقعًا وصول القيمة المالية للسوق العالمية للهيدروجين إلى 2.5 تريليون دولار أميركي، في غضون الأعوام الـ30 المقبلة.

وأشار كيني إلى أن سوق الهيدروجين يمكنها تغيير القواعد في اتجاه مكافحة تغير المناخ، لافتًا إلى أن عملية حرقه لا توّلد غازات الدفيئة، وفق صحيفة غلوبال نيوز.

منجم فحم في مقاطعة ألبرتا الكندية

واتفق معه مساعد وزير الغاز الطبيعي والكهرباء، ديل نالي، مشيرًا إلى أن الهيدروجين يمكنه تغيير قواعد اللعب في مقاطعة ألبرتا على مستويات متعددة؛ إذ تملك ألبرتا ميزات طبيعية تجعل الهيدروجين نظيفًا ومتوافرًا بسهولة.

وتطرق نالي -خلال مؤتمر صحفي، أمس الجمعة- للحديث حول ثورة الهيدروجين، مقارنة بالتقدم في مجال الطاقة، وأثره في الرمال الزيتية.

وتستهدف خطة ألبرتا الكندية 4 أسواق محلية رائدة للهيدروجين النظيف، المُنتج بأقل حد لانبعاثات غازات الاحتباس الحراري، بجانب إمكانات التصدير.

وتشكل الأسواق الـ4؛ تدفئة المنازل والشركات، وتوليد الكهرباء، والنقل، والاستخدامات الصناعية للهيدروجين.

خطة دون مسارات

في المقابل، انتقدت المعارضة للحزب الديمقراطي الجديد، كاثلين غانلي، خطة ألبرتا للريادة في تصدير الهيدروجين، مشيرة إلى أن خطة حكومة المحافظين معتمدة على اقتراحات حكومة الحزب الديمقراطي.

وفسرت انتقادها بأن الخطة لا تحتوي على أهداف تفصيلية محددة، والتي يمكنها جذب الاستثمارات بشكل فعلي.

وأوضحت أن المسارات الواضحة لتنفيذ أهداف الخطة، وصولًا لأهدافها، غير متوافرة، كما أنها لا تطرح حجم استثمار واضحًا ومحددًا للإسهام على مستوى المقاطعة.

يُشار إلى أنه قبل ما يقرب من 3 أشهر، خضعت حكومة ألبرتا الكندية لمطالبات مواطنيها بوقف استخدام الفحم في جبال المقاطعة، عقب استطلاع رأي صوت خلاله ثلثا مواطني المقاطعة لصالح وقف استخدام الفحم.

وبناء على ذلك، أصدر قاضٍ فيدرالي كندي قرارًا بإلغاء الأمر الوزاري بالتوسع في منجم فحم في ألبرتا، دعمًا لمكافحة المناخ.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى