رئيسيةأخبار الغازأخبار النفطعاجلغازنفط

مصر.. 76 مليار دولار استثمارات قطاع النفط في 7 سنوات

وضعت مصر خطة إستراتيجية شاملة لتطوير قطاع النفط والكهرباء، من خلال ضخّ استثمارات ضخمة لتلبية احتياجاتها المحلية وتصدير الفائض ضمن مساعيها لتصبح مركزًا إقليميًا لتبادل الطاقة.

وفي هذا الإطار، كشف وزير البترول والثروة المعدنية، طارق الملا، أن قطاع النفط حقّق هناك أرقامًا غير مسبوقة في الاستثمارات خلال المدة من 2014/2015 إلى 2020/2021.

وأوضح أن إجمالي استثمارات مشروعات قطاع النفط بلغ نحو 1.2 تريليون جنيه (76 مليار دولار) تتمثّل في 773 مليار جنيه (49.21 مليار دولار) مشروعات بدأ تنفيذها و295 مليار جنيه (18.78 مليار دولار) مشروعات يجري تنفيذها و111 مليار جنيه (7.07 مليار دولار) مشروعات قيد الدراسة.

مصر
وزير البترول طارق الملا خلال مشاركته في ندوة نقابة المهندسين

تحديات وإنجازات

أشار الملا، خلال استعراضه تحديات وإنجازات قطاع النفط أمام نقابة المهندسين المصريين، إلى أنه تمّ تنفيذ 30 مشروعًا لتنمية الحقول باستثمارات 514 مليار جنيه (32.72 مليار دولار) خلال المدة من 2014 إلى عام 2021.

وأكد أنه تمّ تحويل الناتج في قطاع الغاز من -11% عام 2015-2016 إلى نمو بلغ 25% عام 2018-2019، بالإضافة إلى تحقيق أعلى معدل في إنتاج النفط الخام والغاز خلال العامين الماليين الأخيرين، بمعدل 1.8 مليون برميل من النفط المكافئ يوميًا.

وأشار إلى أن القطاع نجح في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز ومعاودة التصدير من مصنعي الإسالة بإدكو ودمياط، بالإضافة إلى توقيع 99 اتفاقية نفطية خلال الـ7 سنوات الماضية باستثمارات بلغت نحو 17 مليار دولار، وجذب شركات عالمية جديدة للعمل بمصر، والوفاء بأكثر من 85% من مستحقات الشركاء المتراكمة والتي بلغت 6.3 مليار دولار، وتراجعت إلى 845 مليون دولار.

مصر
وزير البترول طارق الملا خلال مشاركته في ندوة نقابة المهندسين

الميزان التجاري

أكد وزير البترول المصري نجاح بلاده بتحقيق فائض في الميزان التجارى خلال الـ3 سنوات الأخيرة، فبالرغم من جائحة كورونا، استطاع القطاع تحقيق فائض بلغ 600 مليون دولار خلال العام المالي 2020/2021، وتحقيق نسبة 24% من إجمالي الناتج القومي في 2019/2020.

ولفت إلى مبادرة لإحلال سيارات تعمل بالغاز الطبيعي مكان السيارات المتقادمة، إذ بلغ عدد السيارات العاملة بالغاز الطبيعي حتى نهاية سبتمبر/أيلول الماضي نحو 387 ألف سيارة، مع زيادة عدد محطات تموين السيارات بالغاز الطبيعي.

وأشار الملا إلى ما حققته مصر من زيادة في طاقات التكرير واستثمارات في مجال البتروكيماويات، من خلال وضع إستراتيجية للبتروكيماويات حتى عام 2035، وإستراتيجية للتكرير حتى عام 2040.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى